رئيس التحرير: عادل صبري 07:20 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

إدانات دولية لاستخدام الأمن العنف ضد مؤيدي مرسي

إدانات دولية لاستخدام الأمن العنف ضد مؤيدي مرسي

سكاي نيوز 14 أغسطس 2013 16:53

أدان المجتمع الدولي، الأربعاء، تدخل قوات الأمن العنيف لفض اعتصامي أنصار الرئيس المعزول محمد ‏مرسي.

وذكر المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض، جون إينس، أن واشنطن تحث الحكومة المصرية على احترام إرادة المصريين وحق الاحتجاج السلمي.

وأوضح أن الولايات المتحدة تدين اللجوء للعنف ضد معتصمي أنصار الإخوان المسلمين، مضيفا بأن بلاده ستعيد النظر في المساعدات التي تقدم لمصر.

وفي تركيا، قال مكتب رئيس الوزراء، رجب طيب أردوغان، في بيان إن "على الأسرة الدولية وعلى رأسها مجلس الأمن الدولي والجامعة العربية، التحرك فورا لوقف هذه المجزرة" على حد قوله، مضيفا أن الصمت الدولي مهد السبيل لقيام السلطات المصرية بحملة عنيفة.
من جهته، دان الرئيس التركي عبد الله جول تدخل قوات الأمن المصرية، مؤكدا أنه "غير مقبول"، ومعبرا عن قلقه من تحول الوضع في مصر إلى نزاع مماثل لما يحدث في سوريا.       
     
وكانت أنقرة وصفت منذ البداية قرار الجيش بعزل الرئيس المصري محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين استجابة لتظاهرات شعبية حاشدة طالبت برحيلة بـ"الانقلاب العسكري".

وأدان الأمين العام للأمم المتحدة استخدام العنف في فض اعتصامي القاهرة.

ودعا الاتحاد الأوروبي جميع الأطراف إلى "إبداء أقصى قدر من ضبط النفس".

في حين اعتبر رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز أن "سقوط هذا العدد الكبير من القتلى صباح اليوم أمر غير مقبول".

كما أعربت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، كاترين آشتون عن "قلقها الشديد"، وقالت في بيان "أدعو قوات الأمن إلى إبداء أقصى حد من ضبط النفس وأدعو جميع المواطنين المصريين إلى تفادي أي استفزازات جديدة أو تصعيد للعنف".

وأكدت أن "المواجهة والعنف ليسا الطريق لتسوية القضايا السياسية الرئيسية".

بدورها، حذرت فرنسا من "استخدام غير متناسب للقوة" ودعت إلى تغليب "منطق التهدئة".

كما اعتبرت وزيرة الخارجية الإيطالية إيما بونينو، أن تدخل الشرطة "لا يسهم في إيجاد تسوية" ودعت قوات الأمن إلى المزيد من "التحكم في النفس".

وقالت في بيان "أبديت الرغبة في إخلاء الميادين" التي يحتلها أنصار مرسي في القاهرة "من خلال اتفاق بين الأطراف وليس بتدخل قوات الشرطة، الذي لا يسهم في إيجاد تسوية للأزمة السياسية".
ونقلت وكالة الأنباء القطرية عن مسؤول بوزارة الخارجية القطرية دعوتها للسلطات المصرية إلى الامتناع عن "الخيار الأمني في مواجهة اعتصامات وتظاهرات سلمية وأن يحافظ على أرواح المصريين المعتصمين في مواقع التظاهر".

وأدانت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان ما وصفته "مجزرة" فض اعتصام أنصار الرئيس السابق محمد مرسي في القاهرة.


وقالت الوزارة في البيان الذي بثته وكالة الأنباء الإيرانية إن "إيران تتابع عن كثب الحوادث المرة في مصر وتستهجن التعاطي بعنف وتدين قتل المواطنين"، محذرة من "التداعيات الخطيرة لهذا المسار".

وأضافت أن "هذا المسار يعزز إمكانية حرب أهلية في هذا البلد المسلم الكبير"، "داعية كل الأطراف" إلى "ضبط النفس" عبر "تشجيع الحوار الوطني والعملية الديمقراطية" لإنهاء الأزمة.


وأدانت حركة حماس "المجزرة المروعة" على حد وصفها في ميداني النهضة ورابعة العدوية ودعت "لحقن الدماء والتوقف عن التعرض للمعتصمين السلميين".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان