رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

تقرير حقوقي يحذر من "انهيار السلم الأهلي" في مصر

تقرير حقوقي يحذر من انهيار السلم الأهلي في مصر

الحياة السياسية

جانب من أحداث اليوم

تقرير حقوقي يحذر من "انهيار السلم الأهلي" في مصر

الأناضول: 14 أغسطس 2013 16:20

 

اعربت المنظمة العربية لحقوق الإنسان عن عميق قلقها من إجراءات وتداعيات فض تجمعات جماعة الاخوان المسلمين وحلفائها في تقاطع رابعة العدوية شرقي القاهرة وميدان نهضة مصر بمحافظة الجيزة، وامتداد نطاقه في عدد من المحافظات المصرية "مما يهدد بانهيار السلم الأهلي في مصر".

وأدانت المنظمة ومقرها القاهرة في بيان لها اليوم الأربعاء وصلت مراسلة الأناضول نسخة منه؛ اللجوء لخيار فض التجمعين بالقوة، والذي أدى إلى سقوط العشرات من القتلى ومئات الجرحى.

وترى المنظمة أنه بينما لا يمكن وصف التجمعين المتواصلين منذ أكثر من شهر بصفة “التجمع السلمي نظراً للجوء قطاع من المتجمعين لحمل واستخدام الأسلحة الآلية والمسدسات والخرطوش، والممارسات التي رافقت التجمعين خلال الأسابيع الخمسة الماضية والتي يشكل بعضها انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وسيادة حكم القانون، فإن كلفة خيار فض التجمعين بالقوة تبقى باهظة للغاية بغض النظر عن أعداد الضحايا من قتلى وجرحى، وبالرغم من رفض المحتجين التجاوب مع دعوات السلطات لفض التجمعين اختياراً، وبغض النظر أيضاً عن مدى التزام القوات الأمنية بقواعد التعامل مع الاضطرابات المدنية وقواعد الاشتباك المسلح".

وطالبت المنظمة "السلطات المصرية بأقصى درجات ضبط النفس بتجميد الإجراءات الجارية تجاه تجمع تقاطع رابعة العدوية مؤقتاً، والسماح بممرات آمنة لخروج الموجودين في التجمع".

وشددت المنظمة على ضرورة إجراء تحقيق مستقل في الأحداث التي جرت لبيان مدى الالتزام بتطبيق قواعد مواجهة الاضطرابات المدنية وقواعد الاشتباك، وذلك للنظر في الإدعاءات بشأن الافراط في استخدام القوة، وضمان محاسبة المخالفين.

وأكدت أنه "وبغض النظر عن الانقسامات السياسية الحالية، فإنه من واجب السلطات المصرية أن تعلن الحداد العام على أرواح الضحايا من مختلف الانتماءات".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان