رئيس التحرير: عادل صبري 08:23 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ناشد : انسحاب أقباط "في حب مصر" ليس حلًا

 ناشد : انسحاب أقباط في حب مصر ليس حلًا

الحياة السياسية

د.سوزي ناشد المرشحة على قائمة "في حب مصر"

ناشد : انسحاب أقباط "في حب مصر" ليس حلًا

المرشحة بقائمة في حب مصر : قانون بناء الكنائس ياتي على قمة أولوياتي التشريعية

عبدالوهاب شعبان 05 أكتوبر 2015 17:50

قالت سوزي ناشد، عضو مجلس الشورى السابق، والمرشحة على قائمة "في حب مصر"، إن انسحاب المرشحين الأقباط، أو غيرهم، من القائمة "ليس حلًا"، ويضر بالعملية الانتخابية.

أضافت في تصريح لـ"مصر العربية"، أن الرفض الذي يطال بعض الشخصيات القبطية المرشحة على قائمة "في حب مصر"، " لديه وجاهته "، لافتة إلى أن من لم تلوث يداه بدماء المصريين، ولم يتورط في إفساد الحياة السياسية بشكل مباشر، لايمكن إقصاؤه.

وأشارت، إلى أن الإقصاء يعيد تجربة "قانون العزل"، الذي ناقشه مجلس الشعب ذو الأغلبية الإخوانية، لإبعاد قيادات الحزب الوطني، وأردفت قائلةً : "أي شخص ينتمي للحزب الوطني، وليس عليه أحكام جنائية، أو مدانًا بشكل مباشر، لايجب عزله".

وكشفت ناشد، عن أولوياتها في المرحلة المقبلة، حال وصولها لمجلس النواب، مؤكدة أن رأس الأولويات، يأتي في العمل على توفير حياة كريمة للمصريين، ورفع مستوى التعليم، والصحة،

ولفتت، إلى أن مناقشة القوانين الصادرة قبل مجلس النواب، خلال 15 يومًا فور انعقاد المجلس، تخضع للمادة 156 من الدستور، التي تنص على"ضرورة عرض القوانين ومناقشتها في 15 يوم، باعتباره ميعادًا تنظيميًا، وليس حتميًا.

واستطردت :" وإذا كان البعض يقول أن كافة المواعيد حتمية، وليست تنظيمية، فإنه يمكن الرد عليه، بأنه تم تجاوز البرلمان، لصالح انتخابات الرئاسة".

وأوضحت ناشد، أن أولوياتها بالنسبة للأقباط، تتعلق بالقانون الخاص ببناء الكنائس، وفقا لـ" المادة 235"، والتي تلزم مجلس النواب، بإقراره في أول دور انعقاد، مشيرة إلى أن لديها مشاريع قوانين أخرى، لن تفصح عنها، إلا بعد وصولها لمجلس النواب.

يشار إلى أن نشطاء أقباط يدشنون حملة منظمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب المرشحين الأقباط على قائمة "في حب مصر"، بالانسحاب، نظير تضمين القائمة عددًا من الشخصيات التي أثرت سلبًا على المواطنة.

 

- اقرأ أيضا :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان