رئيس التحرير: عادل صبري 04:18 مساءً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

حجاج مصريون: إيران متورطة في حادث منى

حجاج مصريون: إيران متورطة في حادث منى

الحياة السياسية

حجاج مصريين في انتظار حقائبهم لدى وصولهم مطار القاهرة

عقب وصولهم لمطار القاهرة..

حجاج مصريون: إيران متورطة في حادث منى

محمد عبد المنعم 03 أكتوبر 2015 19:24

لم يكن الأمر كالمعتاد أمام صالات الوصول بمطار القاهرة الدولي في مثل هذا التوقيت من العام، ففرحة المستقبلين لحجاج بيت الله الحرام تكاد تكون أكبر بكثير من ذي قبل  كما يقول  محمود عبد المحسن الرجل الخمسيني الذي جاء من المنوفية ووقف أمام  صالة رقم 1 منتظرا  قدوم  شقيقه.


يوضح  الرجل الذي ظل واقفا على قدميه  نحو ساعتين وعيناه ترقب بوابات الوصول "المرة  دي الفرحة  فرحتين، الأولى أداء الفريضة، والثانية الولادة الجديدة  بعد  أن كتب الله  لها عمر جديد  ونجاها من حادثة منى ".


لم يكن  هذا حال عبد المحسن وحده فالجميع أصطفوا أمام  صالات 1 و2، والمواسم بقلوب ترتجف وأعين زائغة في انتظار ذويهم .


ويروي عدد  من الحجاج  القادمين شهاداتهم لـ "مصر العربية" عن  موسم الحج هذا العام، والذي "كان الأصعب منذ 25 عاما" بعد وفاة المئات من الحجيج  في منى خلال رمي الجمرات أول أيام عيد الأضحى .

 

الحاج "سعيد  عبد المحسن"  الذي نجا من حادث التدافع بإعجوبة  قائلا :" الأمر لا يبدو حادث تدافع  طبيعي، هناك  مايثير علامات  استفهام  كثيرة .. الشيعة هذا الموسم تحركاتهم  مثيرة للشكوك ".

 

ويوضح عبد المحسن -الذي  زار بيت الله  الحرام  منذ عامين-  " ليست  المرة الأولى لي التي أحج  فيها، ولكن  هذه المرة فعلا  كان  واضحا  إثارة الإيرانيين للمشاكل، فأنا كنت مقيما  بأحد  الفنادق الشهيرة المتواجدة بوقف الملك عبد العزيز المواجه للحرم.

 

وفي أحد  الأيام فوجئنا  بحالة من الهرج وتدافع وزحام  شديد  أمام  السلالام  الكهربائية، وهو بسبب أحد  الافواج الإيرانية، والتي لولا  ستر الله  وحده  لوقعت  مجزرة  في الحجاج، بعد أن تدخل أحد المسئولين عن  إدارة المكان وقام بإيقاف السلالام، وتدخل الأمن السعودي بعدها  لاحتواء الموقف ".


ويؤكد عبد  المحسن " في اليوم  الذي شهد حادث التدافع  بمنى وجدت الكثيرين ممن كانوا بالقرب من الأحداث يقولون أن الحجاج  الإيرانيين هم من تسببوا في الحادث بعد  قيام  أعداد  منهم بإثارة حالة من الهرج في ممر 204 ".


رواية أخرى تحكي تفاصيلها سيدة  تدعى "أميمة  إبراهيم"  من محافظة الجيزة  أثناء قيامها بدفع عربة تحمل حقائبها أمام  صالة 2 بمطار القاهرة ، قائلة :" ليس لدي أي شك أن حادث منى إيران متورطة بشكل أو بأخر .


وأضافت:" لم أكن  حاضرة أثناء الحادث ولكني شاهدت أمرا شبيها في روضة  النبي محمد  بالمسجد النبوي، عندما أفتعل فوج  إيراني مشكلة في الروضة وأثار زحام شديد ثم فوجئنا  ببعضهن يقمن  بمحاولة الاشتباك مع السيدات المتواجدات لزيارة الروضة الشريفة خلال الوقت المخصص لذلك.


وتابعت:" الأمر كان لافت للنظر بشدة حتى أن وفد السيدات الايرانيات كان يحاول إثارة أي محاولة للاشتباك مع الحارسات المتواجدات في الروضة لتنظيم  الدخول".


حاج  أخر  يدعى  "محمد سيد أبو إبراهيم" من محافظة أسيوط  ما أن رأى أقاربه  في انتظاره حتى خر ساجدا  فرحا  على أرض المطار قائلا " شوفنا  الموت بعنينا".


وروى شهادته قائلا:" الحق يقال السعودية كانت مجهزة الدنيا على أفضل حال بس الزحام  هذه المرة كان شديد  للغاية ."


وأضاف "احنا متأكدين أن إيران هي اللي وراء الحادث زي ما إحنا متأكدين أن أعداد اللي ماتوا أكتر بكتير من المعلن"

 

وتابعت :" مش بس أعداد  الحجاج بشكل عام  لكن المصريين كمان، عدد من مشرفين الرحلات أبلغونا ان الأعداد تجاوزت الـ3 الأف في المستشفيات السعودية بس معظمهم  مجهول ودا السبب أنه لم يعلن عن الرقم الحقيقي  ".

 

واختتم  الحاج أبو إبراهيم  حديثه  قائلا " عمار يا مصر".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان