رئيس التحرير: عادل صبري 06:13 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"العفو الدولية" تنفي وجود غرف تعذيب أسفل منصة رابعة

العفو الدولية تنفي وجود غرف تعذيب أسفل منصة رابعة

الحياة السياسية

منصة رابعة العدوية -ارشيف

"العفو الدولية" تنفي وجود غرف تعذيب أسفل منصة رابعة

نادية أبو العينين 13 أغسطس 2013 09:04

قال محمد لطفي، الباحث في الشؤون المصرية بمنظمة العفو الدولية، إنه أجرى جولة في اعتصام رابعة العدوية للتحقق من شهادات بعض الأفراد بوقائع تعذيب داخل الاعتصام.

 
وأكد عدم العثور على غرف تعذيب أو أسرى أسفل المنصة، وأنها عبارة عن أعمدة خشبية كدعامات للمنصة يتواجد عندها أعضاء جماعة الإخوان المسلمين.


وأوضح لطفي في شهادته التي نشرتها المنظمة، أن الزيارة لم تكن تفتيشية، ولكنها كانت لطرح الأسئلة على اللجان الشعبية والمشاركين في الاعتصام وأطباء المستشفى الميداني.

 
وأشار إلى أن الجولة كانت بحضور وزير القوى العاملة والهجرة السابق، وأنه بسؤال اللجان الشعبية عن كيفية التعامل مع من يتم الإمساك بهم للاشتباه بهم أو لكونهم "بلطجية"، أكدت اللجان أنه يتم إرسالهم إلى المنصة لتفحص هويتهم الشخصية واستجوابهم ثم يتم إطلاق سراحهم.


وأضاف أن بعض اللجان الشعبية قالت إن بعض المحتجين يعتدون بالضرب أحيانًا على من يتم الإمساك بهم، مشيرة إلى أنه يتم استجواب المقبوض عليهم لمدة ساعتين أو ثلاثة ساعات، ولكن لا يتم احتجازهم أكثر من ذلك.


وقال "لطفي"، إن أطباء المستشفى الميداني قالوا "إنهم لم يعالجوا أي شخص بدت عليه  أثار التعذيب، وإنهم وصلتهم في يوليو جثة رجل تحمل أثار حروق وجروح قطعية، ألقت الشرطة جثته على مقربة من الاعتصام".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان