رئيس التحرير: عادل صبري 07:58 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الدعوة السلفية: ملتزمون بعدم تنظيم ساحات صلاة العيد

الدعوة السلفية: ملتزمون بعدم تنظيم ساحات صلاة العيد

الحياة السياسية

نائب رئيس الدعوة السلفية د. ياسر برهامي

الدعوة السلفية: ملتزمون بعدم تنظيم ساحات صلاة العيد

محمد الفقي 23 سبتمبر 2015 18:54

أعلنت الدعوة السلفية التزامها بعدم تنظيم ساحات لصلاة عيد الأضحى، طالما لم يتم الحصول على تصريح بذلك من وزارة الأوقاف، في محاولة  من جانبها لتهدئة الأوضاع التي بدأت تتصاعد، قبل أيام من العيد.

  يأتي هذا في وقت تتصدر فيه أزمة ساحات الصلاة بين الدعوة السلفية ووزارة الأوقاف المشهد  قبل كل عيد، بسبب رفض الوزارة  منحة الدعوة أي تصاريح متعلقة بذلك  وسط إصرار من جانب السلفيين على تنظيم صلاة العيد  في ساحات  تابعة لها 

 

وفي هذا الإطار قال سامح عبد الحميد، القيادي بالدعوة السلفية، إن الدعوة ملتزمة بعد تنظيم ساحات لصلاة عيد الأضحى المبارك، طالما لم تحصل على تصاريح من وزارة الأوقاف.

 

وأضاف عبد الحميد لـ "مصر العربية"، أنه حتى مساء الإثنين لم تحصل الدعوة على تصاريح من الوزارة ، بيد أنه من الممكن أن يكون هناك تنسيق مع الوزارة باعتبار أن الدعوة جمعية مشهرة .

 

وتابع: "أن الدعوة السلفية لا تخالف القانون، وتلتزم بكل اللوائح"، موضحا أنه لم يسبق أن استغلت قيادات الدعوة المساجد وصلاة العيد في الترويج لحزب النور مطلقا.

وتحدى القيادي بالدعوة، الإتيان بأي واقعة تثبت عكس حديثه، موضحا أن المصليات التي كانت تنظمها الدعوة من قبل لم يتم رصد لافتة فيها لحزب النور.

 

وأكد على أن المساجد وساحات صلاة العيد ليست للدعاية الانتخابية، وإنما للعبادة والدروس والخطب الدينية، أما استخدامها في الدعاية أمر خطأ.

 

ولفت إلى أن حزب النور لا يستخدم المساجد في الدعاية كما يدعي البعض، على الرغم من حصول عدد من قياداته على تصاريح خطابه. مشيرا إلى أن عدد كبير من الأحزاب والمرشحين الذين يتهمون حزب النور بالدعاية في المساجد، هم أول من خرقوا هذه القاعدة، باستغلال المساجد في الدعاية بشكل مباشر  .

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان