رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"الإخوان" يقبلون دماء ضحايا المنصة

"الإخوان" يقبلون دماء ضحايا المنصة

عبدالغنى دياب 09 أغسطس 2013 21:03

موقف يبدو ملفتًا من معتصمي رابعة العدوية، المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي، يمكن وصفه بالتقديس،  أو الحنين إلى المفقودين،  أمام النصب التذكاري الذين سقطوا في الاشتباكات التي دارت في 27 من الشهر الماضي بين، عناصر الشرطة، وبين المتظاهرين، صباح جمعة التفويض التي دعا لها الفريق السيسي، حيث أقبل البعض من المعتصمين ليتفقد مكان الاشتبكات، حيث تتناثر بقعات الدم على الأرض،  وبقايا الضحايا ومتعلقاتهم التي خلدها المعتصمون بعمل دوائر من الحجارة حولها.

 

وكتب المعتصمون على الأرض بجوار الدم  اسم من يعرفون من الشهداء،  الذين سقطوا في هذا اليوم،  وتركت أماكن أخرى لم يعرف، أسماء أصحابها.


ويذكر أن الإسلاميين الرافضين لعزل الرئيس السابق محمد مرسي،  قد اعتصموا بميدان رابع  العدوية،  منذ ستة أستبيع مضت، لم يرحلوا خلالها عن الميدان.


ومع زوال أشعة الشمس توافد العشرات على الميدان وشهد إقبالاً واسعًا من المعتصمين الذين قدموا من أنحاء مختلفة من الجمهورية، بينما وقفت سيارات نقل الركاب الجماعية، على مدخل شارع يوسف عباس،  والطيران في انتظار من جاء من المحافظات لقضاء العيد هنا برابعة لتحملهم في نهاية اليوم إلى موطنهم الأصلي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان