رئيس التحرير: عادل صبري 09:32 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

فهمي: الجيش لم يقم بتشكيل الحكومة الحالية

فهمي: الجيش لم يقم بتشكيل الحكومة الحالية

الحياة السياسية

وزير الخارجية نبيل فهمي

فهمي: الجيش لم يقم بتشكيل الحكومة الحالية

أ ش أ 06 أغسطس 2013 13:32

نفى وزير الخارجية نبيل فهمي أن يكون الجيش هو من قام بتشكيل الحكومة الحالية في مصر، كما أكد أن رئيس الجمهورية المؤقت عدلي منصور هو من قام باختيار رئيس الوزراء وكلفه بتشكيل الحكومة.

 

وأكد فهمي على حق أي شخص في التظاهر والاعتصام في أي مكان في مصر بشرط عدم تعطيل المرور وعرقلة حركة المواطنين من وإلى منازلهم واعمالهم وبشرط أن تكون هذه الاحتجاجات سلمية، مشددًا على أن الحكومة تبذل كل جهد ممكن من أجل التوصل إلى حل سلمي للوضع الحالي وفقا للقانون وذلك من خلال الإقناع وليس باستخدام القوة.

 

وردًا على سؤال حول احتمالية فض الجيش لاعتصامي رابعة العدوية وميدان النهضة، قال فهمي - في مقابلة خاصة مع تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إذاعتها اليوم الثلاثاء- إن ما سيحدث سيتم وفقا للقانون أو بمعنى آخر وفقا لقرار محكمة كما أن فض مثل هذه الاعتصامات هي مسؤولية قوات الشرطة.
وأشار إلى تصريحات محمد البلتاجي القيادي بجماعة الإخوان المسلمين حول ارتباط الأزمة الحالية في القاهرة بما يحدث في سيناء، مؤكدًا أنها ليست وجهة نظره فقط كشخص ولكنها اعتراف بأن هذه الأعمال الإرهابية في سيناء مرتبطة بالوضع القائم.

ووصف الوزير الانفجار الذي استهدف مديرية أمن المنصورة بأنه "عمل إرهابي" ولا يمت للتظاهر بأي صلة.

وردًا على سؤال حول ممارسة الولايات المتحدة الأمريكية لضغوط على مصر من أجل عدم فض الاعتصامات بالقوة، قال إن الحكومة المصرية ترغب في التوصل إلى حل سلمي.

وطالب فهمي الدول الأخرى بتقييم الموقف في مصر بشكل صحيح، مشيرًا إلى أن الإدارة الحالية تعمل على تنفيذ مصالح مصر الوطنية والتوصل إلى حل للأزمة المقبلة.

وعلق وزير الخارجية على التقرير الصادر عن منظمة العفو الدولية مؤخرا بشأن وجود أسلحة ثقيلة داخل ميدان رابعة العدوية مع مؤيدي الإخوان المسلمين، قائلا "إن ذلك الأمر ستكون له عواقب وخيمة ولذلك فإن الحكومة تعمل على التوصل إلى حل سلمي".

وردًا على سؤال حول وضع الرئيس المعزول محمد مرسي، قال فهمي إنه محتجز في مكان آمن حيث يتم التحقيق معه في اتهامات رسمية، وذلك دون الإفصاح عن المزيد من التفاصيل بهذا الشأن.

وأوضح أن الخطأ الذي حدث المرة الماضية في الثورة الأولى لن يتكرر وهو عدم وضع الدستور أولا قبل الانتخابات، مشيرًا إلى أن خارطة الطريق تشمل تعديل الدستور أولًا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان