رئيس التحرير: عادل صبري 12:56 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

وزير الداخلية: لن نستعمل القوة ضد المعتصمين إلا في الضرورة القصوى

خلال لقائه بمنظمات حقوقية وإنسانية وسياسية..

وزير الداخلية: لن نستعمل القوة ضد المعتصمين إلا في الضرورة القصوى

فتحى المصرى 04 أغسطس 2013 17:28

أكد مسؤول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية أن اللواء محمد إبراهيم - وزير الداخلية - التقى عدداً من قيادات منظمات المجتمع المدنى والنشطاء الحقوقيين المعنيين بقضايا وموضوعات حقوق الإنسان لمناقشة الأوضاع الراهنة واطلاع تلك القوى عل أساليب وزارة الداخلية فى التعامل مع المواطنين والاعتصامات .

وخلال اللقاء استعرض الوزير الوضع الأمنى الراهن فى ضوء ما تشهده بعض شوارع وميادين مصر من مسيرات واعتصامات نتج عنها تعطيل مصالح المواطنين وتقييد حرياتهم، وأكد التزام كافة رجال الشرطة بسياسة ضبط النفس انطلاقاً من إيمان الوزارة بأهمية الحفاظ على حرمة الدم المصرى وإحترام الحق فى التعبير عن الرأى والتظاهر السلمى.

 

كما أشار الوزير إلى مسؤولية جهاز الشرطة فى التصدى لكافة أشكال العنف والإرهاب التى تروع الآمنين وتعتدى على حرمة الحياة والممتلكات العامة والخاصة وذلك فى ضوء الصلاحيات الدستورية والقانونية فى هذا الصدد.

 

وأشار وزير الداخلية خلال اللقاء إلى خطورة الزج بالنساء والأطفال فى التظاهرات والاعتصامات، وأكد مجدداً على التزام كافة رجال الشرطة بعدم استعمال القوة إلا فى حالة الضرورة القصوى، وبالقدر المناسب، وبالتدريج، ووفقاً للوائح والقوانين المنظمة لذلك.

وخلال اللقاء ناشد ابراهيم كافة المنظمات الحقوقية للانتقال إلى مواقع تلك الاعتصامات للاطلاع على حقيقة ما يجرى على أرض الواقع والتأكد من إلتزام رجال الشرطة بالضوابط القانونية الوطنية والمعايير الدولية المنظمة للتعامل مع التظاهرات والاعتصامات السلمية، والتأكد من عدم الإفراط فى إستعمال القوة وعدم استخدام الأسلحة النارية فى فض تلك الاعتصامات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان