رئيس التحرير: عادل صبري 09:59 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مسؤول أمني: حصار معتصمي "رابعة" يشمل حظر دخول المنطقة

مسؤول أمني: حصار معتصمي رابعة يشمل حظر دخول المنطقة

الحياة السياسية

اعنصام رابعة

باستثناء قاطنيها..

مسؤول أمني: حصار معتصمي "رابعة" يشمل حظر دخول المنطقة

مصر العربية 02 أغسطس 2013 20:32

قال مسؤول أمني مصري إن قوات الأمن لم تبدأ حتى مساء اليوم الجمعة، "الحصار الكلي" على معتصمي "رابعة العدوية" المؤيدين للرئيس المقال محمد مرسي.

 

وأضاف المسؤول بمديرية أمن القاهرة، الذي رفض الكشف عن هويته لحساسية منصبه في تصريح لوكالة الأناضول، أن "قوات الأمن تقوم حالياً بحصار مخفف لميدان رابعة العدوية، من خلال نشر قواتها على التقاطعات".

 

وأشار إلى أن الأمن سوف "يصعد من هذا الحصار، في حال تطور الوضع الميداني، من خلال منع الدخول والخروج من المنطقة باستثناء سكان مدينة نصر"، من دون أن يوضح المقصود بتطور الوضع الميداني.

 

وأوضح المسؤول أن قوات الأمن تنتشر حاليًا عن بعد من اعتصام "رابعة العدوية"، وتكثف تواجدها في التقاطعات المختلفة في إطار "حصار مخفف" من المنتظر أن يتم تصعيده بحسب الوضع الميداني.

ونفى المسؤول ما تردد حول البدء فعليا في تنفيذ الحصار الكلي، أو فتح مياه الصرف الصحي على المعتصمين، مشيرا إلى أن تعليمات وزير الداخلية هي "ضبط النفس لأقصى الحدود"، وأن تبقى القوات على بعد لتقوم برصد الأوضاع الميدانية.

ونوه في الوقت نفسه إلى أن هناك حالة انعقاد دائم لقيادات وزارة الداخلية لبحث الخطوات التالية لفض الاعتصام، من دون قطرة دماء واحدة، على حد قوله.

وكان مسؤول بالمركز الإعلامي الأمني، قد قال في بيان له اليوم، ردا على ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إنه "نظراً لما تلاحظ من وجود العديد من المواقع الإلكترونية التي تحمل اسم وزارة الداخلية أو الشرطة المصرية أو الجهاز الإعلامي لوزارة الداخلية فإننا نؤكد أن الأخبار والوقائع الصادرة عن الوزارة يتم نشرها عبر الصفحات الرسمية فقط".

ونشرت وسائل إعلام محلية أمس أن قوات الأمن فتحت مياه الصرف الصحي على اعتصام ميدان "رابعة العدوية"، وقامت بإغلاق الطرق المؤدية إلى الاعتصام لإجبار المتظاهرين على فض الاعتصام، وهو ما نفاه المسؤول.

ويعتصم مؤيدو مرسي في رابعة العدوية منذ 36 يوما للمطالبة بعودته إلى منصبه، فيما يعتصم آخرون في ميدان نهضة مصر منذ 30 يومًا.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قد دعت أمس الخميس مؤيدي مرسي المعتصمين برابعة العدوية ونهضة مصر  إلى "سرعة الانصراف منهما وإخلائهما حرصا على سلامتهم" مع التعهد الكامل بخروج آمن وحماية كاملة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان