رئيس التحرير: عادل صبري 11:29 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

خطط أنصار "مرسي" لمواجهة فض الاعتصام وما بعده

خطط أنصار مرسي لمواجهة فض الاعتصام وما بعده

الحياة السياسية

اعتصام رابعة العدوية - أرشيف

خطط أنصار "مرسي" لمواجهة فض الاعتصام وما بعده

الأناضول 02 أغسطس 2013 12:15

مع إعلان الشرطة المصرية استعداداتها لفض اعتصام مؤيدي الرئيس محمد مرسي بمنطقة "رابعة العدوية"، شهدت ساحة الاعتصام استعدادات مقابلة لمواجهة الاقتحام، منها ما هو فردي ومنها ما هو جماعي، إضافة إلى التخطيط لتحديد أماكن جديدة للاعتصامات والمسيرات الفجائية فيما يشبه الكر والفر مع السلطات.

 

وعلى المستوى الجماعي زادات أعداد الأفراد المكلفين بتأمين المداخل وتفتيش الداخلين، وكذلك عدد الحواجز المقامة لعرقلة دخول أفراد الشرطة.

 

كما بدأت غالبية الخيام تستعد بزجاجات الخل وتوفير أقنعة واقية بسيطة لمواجهة قنابل الغاز المسيل للدموع، فيما تتداول صفحات "فيس بوك" الشخصية للمعتصمين طرقا لإبطال مفعول قنابل الغاز.

 

من جهة أخرى ترددت أنباء عن وضع إدارة الاعتصام بلجانها المختلفة خططا وتوجيهات للمعتصمين في حاﻻت اﻻقتحام لضمان أمنهم الشخصي وتأمين استمرار اﻷدوار التي يقومون بها في الميدان، ولم يتسن الحصول على مزيد من التفاصيل حول هذا اﻷمر.

 

وفي السياق ذاته تم تشديد التأمينات والرقابة على مطابخ الميدان خشية استخدامها في تخدير أو وضع أي مواد للمعتصمين في طعامهم.

 

وفيما أكدت تصريحات متطابقة للمعتصمين أنهم مصرون على مواجهة أي اقتحام واﻻستمرار في اعتصامهم قال القيادي في جماعة الإخوان المسلمين، محمد البلتاجي، في تصريحات له مساء أمس إن محاولة فض اعتصام رابعة العدوية والنهضة بالقوة "سيحول مصر كلها إلى ميادين ثورة".

 

و ينظم مؤيدو الرئيس المعزول اليوم أكثر من 33 مسيرة تحت عنوان مليونية "مصر ضد الانقلاب" للمطالبة بعودة الرئيس المعزول.

 

ورجح مراقبون لجوء مؤيدي مرسي في حال فض الاعتصامين إلى تنظيم اعتصامات نوعية متعددة في أنحاء البلاد، والخروج في مسيرات فجائية في أماكن عدة، والدخول في حالة من الكر والفر مع السلطات؛ ما يسبب استمرار اﻻرتباك في المشهد الحالي لمزيد من الضغط على السلطات الحالية للتراجع عن "انقلابها"، بحسب المعتصمين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان