رئيس التحرير: عادل صبري 04:34 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

محرز: آشتون لم تحمل أي مبادرة واكتفت بالاستماع لـ"التحالف"

محرز: آشتون لم تحمل أي مبادرة واكتفت بالاستماع لـ"التحالف"

آدم عبودي 01 أغسطس 2013 15:49

كشف الدكتور ياسر محرز – المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين- أن كاترين آشتون وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، لم تعرض أي مبادرة أو فكرة للخروج من الأزمة الحالية، في لقائها مع ممثلي وفد التحالف الوطني لدعم الشرعية، حيث أشار إلي أن اللقاء اقتصر علي الاستماع لرؤية وموقف التحالف من الأحداث وطريقة تعاملهم معها، والذي أكد أن مسار الحل السلمي هو المسار الوحيد الذي يراه التحالف، ولن يحيد عنه أبدا.

وفي سياق متصل، قال محرز في تصريحات صحفية، إن حرص وفود الدول الأجنبية علي زيارة الرئيس الدكتور محمد مرسي، إنما يشي بوضوح بأن تلك الدول مازالت تعتبر أن للرئيس مرسي الشرعية، وأن له مكانة كونه أول رئيس مصري شرعي منتخب، وأضاف "أن هذا الموقف يثبت أنه لا مخرج من الأزمة الحالية إلا بمعادلة بها الرئيس محمد مرسي".

وفي رد علي سؤال حول ادعاء البعض بأن تلك هي الأيام الأخيرة من عمر جماعة الإخوان، قال "محرز": إن جماعة الإخوان جزء أصيل من نسيج الشعب المصري، ترعرعت في هذه البلاد منذ ما يزيد على 80 عاما، وأفنت فيه خيرة شبابها، ولذا فلا مجال للحديث عن نهاية جماعة الإخوان لأنها تعني كل فرد مصري، ففي كل أسرة مصرية يوجد فرد من جماعة الإخوان، بخلاف أنها تضم كافة فئات الشعب والكثير من الكفاءات والقمم كل في مجاله، والجماعة باقية مع بقاء المجتمع المصري.

وفي رد علي ما قيل اليوم من تفويض الداخلية لفض اعتصامات ميادين الصمود، قال محرز: بداية أؤكد أن هناك الكثير من الشائعات التي تتردد عن الميادين للتخويف منها وممن فيها، مثل وجود تعذيب علي من يريد ترك الاعتصام ويخرج، وأؤكد أن هذا الكلام عار من الصحة تمامًا، ولكنها جميعها شائعات مشبوهة لتوشيه الحالة المثالية التي توجد عليها تلك الاعتصامات السلمية.

وأضاف: إن الانقلابيين يسعون للتعرض والنيل من أحد أهم مكتسبات ثورة 25 يناير وهو الحق في الاعتصام السلمي، وهو ما تكفله كافة الديمقراطيات في العالم. وفي الختام حذر – محرز - من مغبة فض الاعتصامات بالقوة، وحمّل قادة الانقلاب حياة كل فرد داخلها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان