رئيس التحرير: عادل صبري 03:37 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

متحدث باسم الإخوان: التقيت مبعوث الإتحاد الأوروبي برابعة العدوية

متحدث باسم الإخوان: التقيت مبعوث الإتحاد الأوروبي برابعة العدوية

الحياة السياسية

اعتصام رابعة العدوية - ارشيفية

للتأكد من خلوه من السلاح ..

متحدث باسم الإخوان: التقيت مبعوث الإتحاد الأوروبي برابعة العدوية

الأناضول 01 أغسطس 2013 03:49

قال جهاد الحداد المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين إنه التقى مبعوث الإتحاد الأوروبي لجنوب المتوسط "برناردينو ليون" بميدان رابعة العدوية (شرقي القاهرة) والذي يعتصم فيه مؤيدون للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، حيث قاما بجولة بالميدان للتأكد من خلوه من السلاح.

وأوضح الحداد: " لقد التقيت مبعوث الإتحاد الأوروبي لجنوب المتوسط "برناردينو ليون" في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء في ميدان رابعة العدوية واستمر اللقاء نحو ساعتين".

وأضاف "قمت  بجولة في مقر اعتصام رابعة العدوية مع برناردينو ليون للتأكد من عدم وجود سلاح أو أي وسائل عنف داخل الميدان كما يروج البعض".

وتوجه اتهامات لمقار اعتصامات مؤيدي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي باحتوائها على أسلحة وقنابل مولوتوف، غير أن القائمون على اعتصامي أنصار مرسي في "رابعة العدوية" و"نهضة مصر" (غرب القاهرة) ينفون وجود أسلحة في مكان اعتصامهما، مؤكدين في أكثر من مناسبة أنهم معتصمون"سلميون".

وبسؤاله حول طرح سبل جديدة للخروج من الأزمة بمصر أكد الحداد أن اللقاء "تناول قضايا عامة".

وقال : "أبلغناه (المبعوث الأوروبي) أننا مصرون علي رفض قاعدة فرض الأمر الواقع ولا بديل عن الشرعية الديمقراطية وحماية الحريات بمصر".

وكان الإتحاد الأوروبي قال في تصريح صحفي إن برناردينو ليون سيصل إلى القاهرة مساء الأربعاء كمبعوث خاص من الاتحاد، لاستكمال المباحثات مع كافة الأطراف السياسية في مصر.

وقال مصدر دبلوماسي رفيع المستوى بالاتحاد الأوروبي إنه "من المقرر أن يلتقي ليون نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية ظهر يوم الخميس)".

وبحسب المصدر ذاته، من المقرر أن يلتقي ليون عقب انتهاء لقاءه مع العربي يوم الخميس أيضا ممثلين عن حركة تمرد (الجهة الرئيسية التي دعت لتظاهرات 30 يونيو ضد مرسي التي أعقبها قيام الجيش بعزله في الـ 3 من الشهر الماضي).

ولم ينف المصدر أو يؤكد لقاء ليون خلال زيارته المرتقبة للقاهرة بوزير الدفاع المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي، لكنه قال إن المسؤول بالاتحاد الأوروبي سيجرى لقاءات مع عدد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، دون أن يفصح عن هوية هذه القيادات.

وكان بيان أصدره مكتب محمد البرادعي، (نائب الرئيس المصري المؤقت)،الأربعاء قال فيه إن "زيارة برناردينو ليون تأتى لمتابعة الجهد الذى بدأته كاترين آشتون الممثلة العليا للاتحاد الاوروبى للسياسة الخارجية والأمنية خلال زيارتها لمصر على مدى الأيام الماضية".

واختتمت آشتون الثلاثاء الماضي زيارة للقاهرة استمرت يومين هي الثانية لها لمصر خلال أسبوعين، والتقت خلالها عددا من المسؤولين المصريين في مقدمتهم الرئيس المؤقت عدلي منصور، كما التقت عددا من القوى والأحزاب السياسية، وزارت الرئيس المعزول محمد مرسي في مكان احتجازه غير المعلوم، في أول زيارة لمسؤول أجنبي لمرسي منذ الإطاحة به يوم 3 يوليو الماضي.

ولم تقدم آشتون مبادرة محددة لحل الأزمة السياسية في مصر، لكنه قدمت بعض الرؤى والتصورات، حيث قالت في تصريحات صحفية خلال الزيارة إنها طلبت ممن التقتهم ضمان مشاركة جميع القوى السياسية في العملية السياسية الشاملة، معربة عن تمنياتها بأن "تستمر الانتخابات وتكون شاملة يشارك فيها الجميع"، وبأن يتم "استكمال بناء المؤسسات المدنية لأن هذا هو ما سيضمن الديمقراطية".

وتشهد مصر أزمة حادة بين الجيش وقوى سياسية من ناحية، والرئيس المعزول وجماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها وقوى سياسية أخرى من ناحية ثانية على خلفية قيام الجيش بعزل مرسي في 3 يوليو  الماضي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان