رئيس التحرير: عادل صبري 04:23 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

وفد "حكماء أفريقيا" يطالب المصريين بنبذ العنف والإقصاء

وفد حكماء أفريقيا يطالب المصريين بنبذ العنف والإقصاء

الحياة السياسية

نبيل العربي

وفد "حكماء أفريقيا" يطالب المصريين بنبذ العنف والإقصاء

صلاح جمعة 31 يوليو 2013 13:37

دعا وفد لجنة الحكماء الأفريقية برئاسة الرئيس المالي السابق ألفا عمر كوناري، جميع الأطراف في مصر إلى اللجوء للحوار لحل المشكلات القائمة وعدم اللجوء إلى العنف أو الإقصاء أو التهميش لأي طرف من العملية السياسية.

    


وقال كونارى في مؤتمر صحفي عقب لقائه مع الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية بمقر الأمانة العامة للجامعة اليوم، إن مصر دولة هامة للغاية سواء في الجامعة العربية أو الاتحاد الأفريقي وأن وفد الحكماء التقى في القاهرة كل الأطراف والأحزاب ولم توضع أمامه أي شروط مسبقة للقاء أحد.

 

وأضاف أننا موجودون في القاهرة للأهمية الكبيرة لمصر ليس فقط في المنطقة العربية والاتحاد الأفريقي بل للعالم كله.

 

وأوضح كوناري أن الوفد التقى الدكتور محمد مرسي والرئيس المؤقت عدلى منصور، والفريق أول عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع، والدكتور محمد البرادعي نائب الرئيس للشؤون الخارجية وأعضاء حركة (تمرد) وبعض عناصر من جماعة الإخوان المسلمين والكنيسة القبطية والأزهر الشريف.


وأشار إلى أنه كانت هناك تسهيلات في لقاء كل هذه الأطراف، مشيرًا إلى أن وجود الوفد في القاهرة جزء أساسي من عمل الاتحاد الأفريقي، وإننا نشكر الجامعة العربية وكل الذين سهلوا لنا هذه اللقاءات.

 

وفي رده على سؤال حول لقائه بالرئيس المعزول محمد مرسي وما دار بينهما خلاله، قال كونارى (قابلنا الدكتور محمد مرسي بعد تسهيلات كاملة من السلطات في مصر ولكن محادثاتي معه لن أتكلم بشأنها، وما نراه مهما في الفترة الحالية أن يتم الابتعاد تماما عن أي عنف في مصر وان يكون هناك حوار حقيقس يخرج مصر من أي أزمة.


وحول الرسالة التي يريد أن يوصلها للشعب المصري بعد هذه اللقاءات في القاهرة قال كوناري أن رس التي هي أن الحوار وحده هو السبيل الوحيد للخروج من الازمة وانه ليس هناك افكار جاهزة لفرضها على المصرييين ولكن نحن فقط نستمع لكل الاطراف المصرية وما يهمنا هو فقط الدخول في حوار والبعد عن العنف وبعد ذلك يمكن حل كل المشكلات.

 

وحول ما اذا كان الوفد يحمل مبادرة لحل الأزمة في مصر قال كوناري: ليس هناك مبادرات من الاتحاد الأفريقي، واللجنة تستمع من كل الأطراف وستقدم تقريرا للاتحاد الأفريقي والرسالة الحقيقية أن الحوار يجب ان يشمل كل الأطراف دون إقصاء أو تهميش.

 

وفي رده على سؤال حول انطباعات الوفد عما حدث في مصر في 30 يونيو وما اذا كان الوفد يعتبره انقلابا عسكريا ام ثورة شعبية قال كونارى: نحن جئنا لكى نلتقى بكل الاطراف ونشجعهم على الحوار وان يبتعد الجميع عن العنف.من جانبه قال الدكتور نبيل العربي الأمين العام للجامعة العربية ان وفد لجنة الحكماء جاء لتفهم الوضع في مصر كما هو ويحلله التحليل السليم، معتبرًا أن زيارة الوفد للقاهرة هي لمحاولة إيجاد حل وليس التقدم بمبادرات للاتحاد الأفريقي ووضع المسار الصحيح للأزمة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان