رئيس التحرير: عادل صبري 02:13 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

مؤيدو "مرسي" يحتجون أمام سفارتي الإمارات والسعودية

مؤيدو "مرسي" يحتجون أمام سفارتي الإمارات والسعودية

الأناضول 30 يوليو 2013 16:57

نظم عدد من مؤيدي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي مسيرة خرجت من ميدان النهضة، بمحافظة الجيزة، غرب القاهرة، اليوم، وطافت شوارع رئيسية قريبة من الميدان ثم توقفت أمام مقري السفارتين الإماراتية والسعودية القريبتين من المكان.

وردد المشاركون في المسيرة هتافات خلال توقفهم أمام السفارة الإماراتية من بينها "لا إمارات ولا سعودية .. مرسي رئيس ومعاه شرعية"، وهو نفس الهتاف الذي رددوه أمام السفارة السعودية بالإضافة إلى هتافات أخرى منها " لموا فلوسكم يا سعودية.. مرسي رئيس ومعاه شرعية".

 

كما قام بعض المتظاهرين بكتابة عبارات على سور السفارة الإماراتية مناهضة لوزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي ولدولة الإمارات العربية المتحدة وأخرى مؤيدة لعودة مرسي مثل " مرسي رئيس شرعي".

 

وكانت دولة الإمارات، من أوائل الدول التي رحبت بإطاحة الجيش بمرسي يوم 3 يوليو، كما قدمت مساعدات مالية لمصر قيمتها 3 مليارات دولار، عقب عزله.

 

ويوم 12 يوليو الجاري، زار القاهرة وفد وزاري إماراتي يرأسه مستشار هيئة الأمن الوطني، هزاع بن زايد، في أول زيارة عربية رسمية منذ عزل مرسي.

 

كما قدمت السعودية لمصر 2 مليار دولار، من أصل 5 مليارات تعهدت بها، بعد أن أطاح الجيش بمرسي، وكانت أيضا من أوائل الدول التي أعربت عن تأييدها لما أقدم عليه الجيش، معتبرة أنه "أنقذ البلاد من نفق لا يعلم مداه إلا الله".

 

وتوقف المشاركون في المسيرة أمام مديرية أمن الجيزة منددين بأحداث النصب التذكاري التي وقعت قرب ميدان رابعة العدوية الذي يعتصم فيه مؤيدين لمرسي بالقاهرة فجر السبت الماضي.

 

وكانت اشتباكات اندلعت بين الشرطة ومؤيدين لمرسي أمام النصب التذكاري للجندي المجهول في طريق النصر، على بعد نحو كيلومترين من ميدان رابعة العدوية.

 

وأعلنت مها الرباط، وزيرة الصحة المصرية، أمس الأحد أن حالات الوفاة الموثقة لدى الوزارة في أحداث "النصب التذكاري" بلغت 88 قتيلا و299 مصابا، فيما قال المستشفى الميداني برابعة العدوية، الذي يديره معتصمون، إن الاشتباكات خلفت 127 قتيلا و4500 جريح.

وفيما اتهمت جماعة الإخوان المسلمون، التي ينتمي إليها مرسي، قوات الشرطة بإطلاق النار على أنصار الرئيس المعزول، قال وزير الداخلية محمد إبراهيم، في مؤتمر صحفي أمس السبت، إن الشرطة لم توجه "رصاصة واحدة تجاه أي متظاهر"، في أحداث النصب التذكاري.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان