رئيس التحرير: عادل صبري 05:18 مساءً | الاثنين 23 أبريل 2018 م | 07 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

"تحالف دعم الشرعية" يرفض الانقلاب ويطالب بإسقاطه

تحالف دعم الشرعية يرفض الانقلاب ويطالب بإسقاطه

الحياة السياسية

مظاهرات مؤيدة لمرسي

"تحالف دعم الشرعية" يرفض الانقلاب ويطالب بإسقاطه

محمد مجدي 29 يوليو 2013 20:40

رفض التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، البيان الصادر عن مجلس الدفاع الوطني الباطل تشكيله والمخالف للدستور والقانون، حسبما ذكر البيان.

 

وأكد بيان التحالف الوطني لدعم الشرعية أن الشعب المصري كان ينتظر من قادة الانقلاب الدموي ومن أعضاء مجلس الدفاع الوطني الباطل أن يتراجعوا عن ممارساتهم الإجرامية وأن يطلبوا من الشعب المصري الصفح عن جرائمهم في حقه وآخرها المذبحة التي ارتكبتها قوات الشرطة أمام المنصة تحت سمع وبصر قوات الجيش الذي نتج عنه مقتل ما يزيد عن 120 شهيداً وأصابت مايقرب على 4 آلاف.


وأشار "تحالف دعم الشرعية"، إلى أن قادة الانقلاب يزعمون التزامهم بحق حرية التعبير بينما يغلقون القنوات الفضائية التي لا تقبل الخضوع لرقابتهم ويقتحمون مقاروسائل الإعلام العالمية ويعتقلون الصحفيين وفي الوقت ذاته تعتدي قواتهم سواءً من الشرطة أو الجيش على المتظاهرين السلميين.


وقال التحالف في بيان صادر عنه اليوم: بدلاً من أن يعلن مجلس الدفاع الوطني الباطل وقادة الانقلاب عن التوقف عن جرائمهم ضد الانسانية، اذا بهم يطالبون المعتصمين السلميين، والذي قُتل منهم حتى الآن حوالي 370 شهيدًا منذ بداية الانقلاب، إذا بهم يطالبوهم بنبذ العنف، لقد شاهد العالم جرائم الانقلابيين ضد المدنيين العزل وشهدت المنظمات الحقوقية الدولية على اطلاق الرصاص الحيَ على المتظاهرين السلميين أمام المنصة وفي النهضة كما شهد علي قتل النساء في المنصورة وعلى اغتيال المصليين أمام الحرس الجمهوري،إن ممارسات قادة الانقلاب هي الإرهاب الأسود وهي العنف الأعمى وهم الذين استباحوا الدم المصري تحت دعاوى تفويض باطل ومحاربة ارهاب هم أصحابه.


ويؤكد التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب على استمرار فعالياته السلمية حتي يسقط الانقلاب وتعود الحرية السلوبة ويدعو الجماهير للمشاركة في مليونية "شهداء الانقلاب" بميادين مصر غداً الثلاثاء 30 يوليو ويجدد التحالف دعوته للمنظمات الحقوقية الدولية وللصحافة العالمية للمشاركة في فعالياته ولزيارة ميادين الاعتصام لنقل الصورة الحضارية الحقيقية للشعب المصري وللمتظاهرين والتي يريد الانقلابيون تشويهها.


وأضاف التحالف، أن قادة الانقلاب يطالبون المعتصميين والمتظاهرين المدافعين عن الشرعية أن يتوقفوا عما ادعوه من خرق للقانون بينما الدستور الذي أقره ثلثيَ الشعب منذ شهور قليلة أقر حق الاعتصام والتظاهر السلمي، إن من يخرق القانون هو من انقلب على الشرعية وعطل الدستور وحل المجالس النيابية المنتخبة من الشعب مشيرا إلى أن من خرق الدستور والقانون هو من اختطف رئيس جمهورية منتخب واحتجزه ومساعديه في مكان لا يعلمه أحدإن من اخترق القانون هو من أطلق الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين وهو من أعاد للخدمة ضباط أمن الدولة الذين انتهكوا حرمات الناس فأقالهم الشعب بعد ثورته المجيدة في يناير 2011.


وأوضح التحالف أن قادة الانقلاب هم من يعرضون الأمن القومي للخطر بمحاولاتهم الخبيثة لجر الجيش المصري العظيم لصراع مع غالبية المصريين الذين يرفضون الانقلاب وبتوريط قواتنا المسلحة في إطلاق النار على المتظاهريين السلميين مما يوجد فجوة بين الشعب وجيشه كما يعرضون الأمن القومي للخطر بنشرهم وتبنيهم لخطاب الكراهية ضد أبناء التيار الإسلامي مما يؤثر سلباً علي السلم الاجتماعي وهم من من يعرضون الأمن القومي للخطربافتعال أحداث عنف وإلصاقها بالمتظاهرين السلميين كما فعلوا في  المنصورة وبورسعيد وفي عزبة ابوحشيش.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان