رئيس التحرير: عادل صبري 05:22 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

عبد المقصود: مصر أرض الفراعين والسيسي آخرهم

عبد المقصود: مصر أرض الفراعين والسيسي آخرهم

الحياة السياسية

الدكتور محمد عبد المقصود

عبد المقصود: مصر أرض الفراعين والسيسي آخرهم

فيديو قادة جبهة الإنقاذ يكشف أننا أمام حرب على الهوية الإسلامية

آدم عبودي 29 يوليو 2013 10:47

شبه الدكتور محمد عبد المقصود، الداعية المعروف، ما يقوم به الفريق عبد الفتاح السيسي من انقلاب عسكري والمجازر التي يرتكبها بما كان يفعله فرعون من تجبر وفساد في الأرض، ووصف السيسي بأنه سفاح حيث قال "إن تلك الأرض "مصر" هي أرض الفراعين، وآخر فراعين مصر هو السفاح عبد الفتاح".

 

وأكد عبد المقصود – خلال كلمته مساء اليوم من فوق منصة اعتصام ميدان النهضة عقب صلاة التراويح - أن السيسي تجبر في الأرض وأفسد فيها كما كان يفعل فرعون، وبشر المعتصمين بأن نصر الله قريب حيث قال إن اليهود عندما تم محاصرتهم من قبل فرعون وجنوده قالوا إنا لمهلكون فقال نبي الله موسي "إن معي ربي سيهدين"، وأوصى عبد المقصود بأن يحرصوا على "ماعية الله عز وجل".

 

وذكر عبد المقصود أن الفيديو الذي ظهر فيه قادة جبهة الإنقاذ الوطني والذي كشف نية هولاء في تغيير هوية مصر من الهوية الإسلامية إلى هوية علمانية.. ليردد المعتصمين هتافات "مصر هتفضل إسلامية"، وأشار إلى أن نية هولاء هي محاربة التيار الإسلامي والهوية الإسلامية وليس فصيل أو تيار بعينة.

 

وأكد عبد المقصود لن نرحل من الميادين حتى عودة الرئيس محمد مرسي وكل المؤسسات المنتخبة، قائلاً " حيثما ننفض سينقضوا علينا شياطين الإنس والجن من هولاء الذي لا يريدون أن تبقي أي ملامح للهوية الإسلامية في مصر.

 

وذكر عبد المقصود أن صلاح الأمة هو في الثبات واليقين، وطالب المعصمين بالثبات وعدم خشية الموت التي جعل الله لها أجل لا يمكن تأجيله مستشهدا بآيات الله وأحاديث الرسول، وقال إن الموت في سبيل الله أعلي وأسمي أماني المؤمنين، وأن الصحابي خالد بن الوليد حزن عند موته لأنه لم يستشهد بالرغم من خوضه المعارك في سبيل الله.

 

وبشر عبد المقصود جميع المعتصمين بنصر الله، وقال إن نصر الله يأتي بعد الضيق والابتلاء، ووجه حديثه إلى المعتصمين وقال لهم "من الذي قضي بأن نقضي رمضان في العراء وبشهر يوليو الحار" فرد المعتصمين "الله" وقال لهم من الذي صبركم طيلة هذا الشهر فرد المعتصمين "الله" فقال "إذا أبشروا بنصر الله".

 

وأضاف قائلاً: "نحمد الله أننا لم نكن من الراسبين في هذا الاختبار الكبير الذي رسب فيه من رسب ونجا فيه الله من نجا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان