رئيس التحرير: عادل صبري 04:11 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

محلل إسرائيلي: وبدأت الحرب الأهلية في مصر

قال إن حماس تشتاق الآن لمبارك..

محلل إسرائيلي: وبدأت الحرب الأهلية في مصر

معتز بالله محمد 28 يوليو 2013 12:51

استبعد " بوعاز بيسموت" المحلل السياسي في صحيفة" إسرائيل اليوم" إذعان جماعة الإخوان المسلمين للإنذار الذي منحه الجيش للإخوان لفض اعتصاماتهم في الميادين وقال إن "السذج فقط من يتوقعون أن يعود الإخوان الذين ذاقوا طعم الحكم إلى المساجد"، متوقعا ألا يتوقف العنف في القريب.

 

وتابع "بيسموت" الذي شغل في السابق منصب سفير إسرائيل في موريتانيا أن "الجيش منح الشرطة خلال الاضرابات العنيفة في عهد مبارك "متعة" إطلاق النار على المتظاهرين، وكانت هناك نتيجتان مباشرتان لقتل المواطنين، اضطر مبارك خلال أيام لمغادرة المسرح، وكذلك فقدت الشرطة المصرية أية شرعية للعمل، ومنذ ذلك الوقت نزل رجال الشرطة المصرية للعمل بشكل سري تحت الأرض".

ويرى المحلل الإسرائيلي أن هذه المرة اختلف الأمر فخلال "الاضطرابات في يوليو ضد مرسي، أخذ الجيش على عاتقه مهمة إطلاق النار على المتظاهرين؛ النتيجة هذه المرة مختلفة: الشارع المصري لا يطلب ( حتى الآن) من الجنرال عبد الفتاح السيسي أن يغادر وزارة الدفاع، وكرد على القتل، علقت الإدارة الأمريكية في المجمل إرسال أربعة طائرات F-16 لمصر".

وعن التهم التي يلاحق بها الرئيس المعزول قال" بيسموت": "الجيش يتمتع إلى الآن بثقة تسمح له بعد الانقلاب العسكري، بالاستمرار والعمل ضد الإخوان المسلمين الذين أبعدوا من حكم فازوا به بشكل ديمقراطي"، منذ عزله في 3 يوليو لم يظهر مرسي فهو معتقل بتهمة التخابر مع حماس والتورط في قتل جنود خلال فترة خروجه من السجن عام 2011. حماس تحولت فجأة في القاهرة إلى حركة مصابة بالجزام، فجأة حتى إسماعيل هنية بات يشتاق لمبارك".

وخلص السفير الإسرائيلي السابق في مقاله الذي حمل عنون" وبدأت الحرب الأهلية" للقول إن "ما يحدث الآن في القاهرة وتحديدا في مدينة نصر وفي أجزاء من سيناء هو حرب أهلية حقيقية، الجيش يقتل مؤيدي الإخوان، الذين يشكلون جزء يحترم من الشعب المصري، كما في عهد مبارك، هذه المرة أيضًا يطارد الجيش الإخوان، لكن هذه المرة بشكل أكثر عنفًا – وباسم الديمقراطية".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان