رئيس التحرير: عادل صبري 09:53 مساءً | السبت 24 فبراير 2018 م | 08 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"الإنقاذ" تحمل قيادات الإخوان مسئولية أحداث النصر

الإنقاذ تحمل قيادات الإخوان مسئولية أحداث النصر

الحياة السياسية

جبهة الانقاذ - ارشيفية

"الإنقاذ" تحمل قيادات الإخوان مسئولية أحداث النصر

متابعات 27 يوليو 2013 13:31

حملت قيادات جبهة الإنقاذ الوطني، جماعة الإخوان المسلمين، مسئولية أحداث شارع النصر فجر السبت والتي أسفرت عن مقتل 200 شخص وإصابة 5 الالاف آخرين، معتبرين ان السبب الحقيقي وراء هذه الأحداث هو قيام الإخوان بقطع طريق المطار بعد خروجهم من اعتصام رابعة العدوية ن بحسب القيادات.

واعتبرت "جبهة الانقاذ" أن المخرج الوحيد لعدم تكرار أحداث العنف من جانب الإخوان هو حصارهم في مقر اعتصامهم وعدم السماح لهم بالتحرك منه خشية وقوع مواجهات مسلحة مع قوات الشرطة والجيش، وفقا لها . 

وقال الدكتور رفعت السعيد، رئيس حزب التجمع السابق، والقيادي بجبهة الإنقاذ:"إن الجماعة تتحمل مسئولية تلك الأحداث المؤسفة لأنها تدفع بشبابها في مواجهة قوات الأمن، موضحًا أن سبب الاشتباكات هو التصعيد من جانب الإخوان عندما قاموا بقطع طريق المطار وخرجوا من اعتصامهم برابعة العدوية، متهمًا الجماعة بالدفع بشبابها إلى الهلاك للإصرار على عودة الرئيس المعزول محمد مرسي، رغم أنهم على يقين تام بأنهم انتهوا تمامًا ومصيرهم العودة إلى السجون. 

وأكد أن الحل الوحيد لعدم تكرار أحداث العنف وإسالة دماء المتظاهرين من جماعة الإخوان هو استمرار المعتصمين في رابعة العدوية وعدم خروجهم تجنبًا لحدوث أي اشتباكات مع قوات الأمن.

 وقال محمد سامي، رئيس حزب الكرامة، والقيادي بجبهة الإنقاذ: "إن الدماء التي سالت من المتظاهرين في أحداث شارع النصر يتحمل مسئوليتها الدكتور محمد بديع مرشد الإخوان وقيادات جماعته المحرضة على العنف بدعوى الجهاد في سبيل الله والدفاع عن الإسلام، رغم أن الدين الإسلامي بريء منهم"، مؤكدًا أن المسئولية الجنائية في أحداث شارع النصر يتحملها المحرضون على العنف والقتل من قيادات الجماعة الذين يستغلون حماس الشباب للزج بهم في أي مواجهات مع الشرطة أو الجيش بغض النظر عن سقوط قتلى أو مصابين.
واشار الى ان القيادات تسعى إلى رفع عدد من ضحاياها لأكبر عدد ممكن لخلق فكرة وجود مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن، بحسب قوله 
وقال سامي "إن المخرج الوحيد لعدم تكرار أحداث العنف من جانب الإخوان هو عمل حصار عليهم في مقر الاعتصام برابعة العدوية؛ من خلال عدم السماح لهم بالتحرك من مقر الاعتصام خشيه أن يكونوا محملين بأي أسلحة لمواجهة قوات الشرطة والجيش".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان