رئيس التحرير: عادل صبري 05:00 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

حبس مرسي 15يوما بتهمة التخابر

حبس مرسي 15يوما بتهمة التخابر

الحياة السياسية

الرئيس المقال محمد مرسي

حبس مرسي 15يوما بتهمة التخابر

مصر العربية- متابعات 26 يوليو 2013 08:26

قرر المستشار حسن سمير، قاضي التحقيق المنتدب من محكمة استئناف القاهرة، حبس الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، 15 يوما لاستكمال التحقيقات معه في اتهامه بـ"التخابر مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)".

 

وكان قاض التحقيق قد استجوب مرسي وواجهه بالأدلة، ووجه له اتهامات، منها: "التخابر مع حركة حماس للقيام بأعمال عدائية في البلاد، والهجوم على المنشآت الشرطية، والضباط والجنود واقتحام السجون المصرية وتخريب مبانيها، وإشعال النيران عمدا في سجن وادي النطرون"، إضافة إلى "تمكين السجناء من الهرب، وهروبه (مرسي) شخصيا من السجن في أحداث ثورة يناير، وإتلاف الدفاتر والسجلات الخاصة بالسجون واقتحام أقسام الشرطة، وتخريب المباني العامة والأملاك، وقتل بعض السجناء والضباط والجنود عمدا مع سبق الإصرار، واختطاف بعض الضباط والجنود".

 

وإعمالا للسلطة المخولة له بنص قانون الإجراءات الجنائية، كلف قاضي التحقيق النيابة العامة بسؤال بعض الشهود.

 

وكانت صحيفة الأهرام، المملوكة للدولة، قد نشرت يوم الإثنين الماضي، تقريرا كتبه رئيس تحريريها، عبد الناصر سلامة، تضمن قرارا للنائب العام المصري، هشام بركات، بحبس الرئيس المعزول لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق معه في عدة اتهامات موجهة له، في مقدمتها التخابر والتحريض على العنف وإشاعة الفوضى.

 

لكن بعدها بساعات، نفت النيابة العامة المصرية صدور مثل هذا القرار، مضيفة أن "التحقيقات لا تزال جارية في عدد من القضايا المتعلقة بأحداث ما بعد 30 يونيو الماضي"، ولم يتم بعد استجواب الرئيس المعزول فيها أو صدور أي قرار بحبسه.

 

ومنذ أن عزل الجيش، أول رئيس مدني منتخب في مصر، في الثالث من الشهر الجاري، وهو يخضع مرسي للإقامة الجبرية في جهة غير معلومة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان