رئيس التحرير: عادل صبري 01:43 مساءً | الثلاثاء 20 فبراير 2018 م | 04 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

معتصمو رابعة: خطاب السيسى دليل على ضعفه

معتصمو رابعة: خطاب السيسى دليل على ضعفه

الأناضول 24 يوليو 2013 12:21

أثار خطاب وزير الدفاع المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، ردود فعل غاضبة في صفوف المعتصمين بمنطقة رابعة العدوية، المطالبين بعودة الرئيس المنتخب محمد مرسي إلى الحكم، واعتبروه "دليل ضعف"، ويحمل "تحريضا" ضد الإسلاميين.

 

وطلب السيسي في خطاب ألقاه خلال حفل تخرج دفعتين جديدتين من كليتي البحرية والدفاع الجوي بمحافظة الإسكندرية الساحلية المصريين "الشرفاء الأمناء" إلى النزول في مظاهرات يوم الجمعة المقبل لكي يعطوه تفويضا في مواجهة أي إرهاب محتمل، وذلك في معرض نقده لأداء الرئيس المعزول محمد مرسي في وقت توليه الحكم وجماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها.

 

وقال وائل مقلد، أحد المعتصمين برابعة العدوية، إن خطاب السيسي يدل على "ضعفه وعدم  احترامه للشرعية".

 

ومن ناحيته قال محمد إسماعيل الشرقاوي إن الخطاب "يدعو إلى حرب أهلية شعبية، ويريد تبرير موقفه لدى الدول الأجنبية بأن هناك ضغط عليه للانحياز للشعب وليس انقلاب عسكري".

 

ووصف أبو محمد الخطاب بأنه "غير عاقل ويسمي الإسلاميين بالإرهابيين".

 

وقال إسلام حسنى إن الخطاب "دليل قاطع على ارتكابه التحريض على العنف ضد الإسلاميين، وهي جريمة يعاقب عليها القانون".

 

وقال السيسي في خطابه: "أدعو المصريين الشرفاء إلى النزول يوم الجمعة وأطلب منكم تفويضا وقرارا من الشعب بأنه لو تم اللجوء للعنف والإرهاب يفوض الجيش والشرطة باتخاذ اللازم لمواجهتهما".

 

وأضاف السيسي في كلمته: "هذا ليس معناه أني أريد عنفا أو ارهابا لأنه توجد دعوة للمصالحة الوطنية طرحت، واليوم يوجد لقاء في الرئاسة لكل القوى السياسية والدينية في الدولة ليوجد كل المصريين صيغة للحوار".

 

ورأى وزير الدفاع أن "هناك من يريد دفع هذا البلد إلى نفق خطير ولن نتراجع مطلقا عن خارطة طريق المرحلة الانتقالية".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان