رئيس التحرير: عادل صبري 03:48 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

هانى طه.. محام احتج ضد ممارسات الشرطة فتحول لمتهم

هانى طه.. محام احتج ضد ممارسات الشرطة فتحول لمتهم

الحياة السياسية

هانى طه وهو يرفع صورة وزير الداخلية والحذاء

هانى طه.. محام احتج ضد ممارسات الشرطة فتحول لمتهم

عبدالغنى دياب 07 يونيو 2015 17:23

لافتة رفعها المحامى هانى طه، أمس، أثناء مشاركته بالإضراب الذى دعت له نقابة المحامين بعد اعتداء نائب مأمور قسم شرطة فارسكور بدمياط على أحد أعضائها.. على اللافتة صورة لوزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار، وبجوارها حذاء، كأسلوب اعتراض على اعتداء الضابط على المحامى بـ"الجزمة".

 

بعد مغادرة على طه للفعالية أخبره عدد من أصدقائه أنه مطلوب، ونصحوه بعدم المبيت فى منزله ليلة أمس، ثم فُوجئ بصدور أمر ضبط وإحضار ضده صباح اليوم.

 

الدكتور محمد بسيونى، أمين عام حزب الكرمة، قال إنه حتى الآن لا يعرف مكان طه، وهل هو مختف أم قبض عليه؟

 

وأضاف بسيونى، لـ"مصر العربية"، نعلن تضامنا الكامل مع هانى طه؛ ﻷنه لم يقصد الإساءة لشخص وزير الداخلية، لكنه احتج على اعتداء ضابط شرطة على زميل له بالحذاء.

 

ولفت بسيونى إلى أنه بعد اعتذار الرئيس السيسى للمحامين هناك اتجاه للتصالح بين المحامى فهمى عابد، المعتدى عليه، والضابط، وسيخرج الضابط براءة ويتحول المحامون المحتجون لمتهمين.

 

وأشار بسيونى إلى أنهم يحاولون الآن التواصل مع هانى لمعرفة مكانه، كما يحاول بعض زملائه التواصل مع بعضهم لتشكيل فريق قانونى للوقوف بجانبه.

 

فى السياق نفسه، قال حسين حسن، عضو لجنة الحريات بنقابة المحامين، إنه عقب صدور أمر من النيابة بالقبض على زميلهم هانى طه اقترح عليه بعض الزملاء الاختفاء عن الأنظار لحين تسوية الأزمة، ومن حينها لا يعلمون عنه شيئا، ومن المتوقع أن تكون الداخلية ألقت القبض عليه دون أن تعلن، مؤكدا أنه يحاول الوصول لأية معلومات تفيد بمكان وجوده المجهول حتى هذه اللحظة.

 

ونظمت نقابة المحامين إضرابا جزئيا، أمس السبت، لرفض الاعتداء على محامى فارسكور، وزيادة ما وصفوه بتعديات رجال الشرطة على المحامين، وكلل الإضراب باعتذار من رئاسة الجمهورية.

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان