رئيس التحرير: عادل صبري 01:36 صباحاً | الأربعاء 23 مايو 2018 م | 08 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

مبعوثة رئاسية تصل إثيوبيا لإقناع أفريقيا بـ"الانقلاب"

مبعوثة رئاسية تصل إثيوبيا لإقناع أفريقيا بـالانقلاب

الحياة السياسية

السفيرة منى عمر - ارشيفية

مبعوثة رئاسية تصل إثيوبيا لإقناع أفريقيا بـ"الانقلاب"

متابعات 22 يوليو 2013 07:06

تصل السفيرة منى عمر، المساعد السابق لوزير الخارجية للشئون الإفريقية، إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا اليوم الاثنين.

وتلتقي عمر ،المبعوث الرئاسى المصرى ،رئيس الوزراء الإثيوبى هيلى مريام ديسالين الرئيس الحالى للاتحاد الأفريقى، ورئيسة مفوضية الاتحاد الدكتورة أنكوسازانا دلامينى زوما، لشرح أبعاد التطورات التى شهدتها مصر خلال الفترة الأخيرة.
وتهدف الزيارة الى توضيح حقيقة وطبيعة هذه التطورات، وما تعكسه من إرادة شعبية مصرية، فضلاً عن التشاور بشأن كيفية التفاعل مع الاتحاد الأفريقى خلال الفترة المقبلة.

كما تلتقي المبعوثة الرئاسية ايضا رئيس الدورة الحالية لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقى وسفراء الدول الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن الدولى بأديس أبابا مع لقاء رؤساء مكاتب المنظمات التى تتواجد فى أثيوبيا مثل الأمم المتحدة والإتحاد الأوروبى ومنظمة الفرانكفونية الدولية ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا والجامعة العربية.

وتعد المسئولة الرابعة التى تغادر إلى دول أفريقيا كمبعوثة رئاسية لعرض حقيقة الأوضاع فى مصر، حيث غادر من قبل السفراء السابقون "مخلص قطب" و"نهاد عبداللطيف" و"رؤوف سعد" متوجهين إلى عدة دول أفريقية لعرض حقيقة 30 يونيو واقناع افريقيا بان ما حدث ثورة وليس انقلابا .
 وكان الاتحاد الأفريقي قرر مؤخرا تجميد عضوية مصر من خلال "تعليق مشاركتها في جميع أنشطة الاتحاد لحين استعادة النظام الدستوري وذلك وفقا للآليات ذات الصلة التي يكفلها الاتحاد الافريقي، حسبما قال أدموري كامبودزي امين عام مجلس السلم والأمن بالاتحاد.

وهذه العقوبة التي فرضت على مصر من قبل الاتحاد الأفريقي، اجراء اعتيادي يتم اللجوء إليه في أعقاب "الانقلاب".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان