رئيس التحرير: عادل صبري 03:40 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فؤاد بدراوى: البدوى مخادع ولم يلتزم باتفاق السيسي

فؤاد بدراوى: البدوى مخادع ولم يلتزم باتفاق السيسي

الحياة السياسية

جانب من اجتماع الهيئة العليا لحزب الوفد

بعد قرار فصلهم

فؤاد بدراوى: البدوى مخادع ولم يلتزم باتفاق السيسي

سعيدة عامر 30 مايو 2015 10:58

قرار بفصل سبعة من أعضاء الهيئة العليا لحزب الوفد لتمردهم، هكذا قرر حزب الوفد بالأمس، في إعلان صريح لاستمرار الأزمة رغم كل المحاولات التى سعت لحل الصراع الناشب بين رئيس الحزب وقيادات تيار إصلاح الوفد، ولم تنجح كل المساعى وأد الفتنة حتى تدخلات الرئيس عبدالفتاح السيسي نفسها.

 

وقررت الهيئة العليا للوفد فصل قيادات تيار إصلاح الوفد من جميع لجان وتشكيلات الحزب , وربما  تزداد الأزمة تفاقما بتصعيد المفصولين.


القيادى المفصول فؤاد بدراوى، قال، إن قرار  فصلهم من كافة تشكيلات حزب الوفد يخالف الاتفاق المبرم أمام رئيس الجمهورية بضرورة إحداث توافق للخروج من الأزمة  الراهنة بالحزب.

 

وأشار فى تصريح لـ"مصر العربية" إلى أنه كان من  المتفق  عليه أن يجتمع هو و الدكتور السيد البدوى رئيس الوفد  والمستشار بهاء أبوشقة السكرتير العام للوصول لحل اليوم السبت، بعد أن اعتذر عن حضور اجتماع مماثل الخميس الماضي ، إلا أنهم فوجئوا بقرار فصلهم من الحزب.

 

وأضاف، هذا القرار يؤكد أن  النية كانت مبيته لفصلنا ويثبت أن البدوى مخادع ولا يلتزم بأى كلمة.
 

وتابع:"  الوفدية عقيدة لايمكن لأحد احتكارها وسنتخذ كل السبل التصعيدية ضد هذا القرار، فوفقا للائحة من الطبيعي أن يتقدم العضو المفصول بتظلم للهيئة العليا لكننا فى مثل هذه الحالة ومع هذه الهيئة العليا التابعة لرئيس الحزب سنتخذ إجرءات أخرى قد تصل للدعاوى القضائية".

 

يأتى هذا بعد أن قررت الهيئة العليا لحزب الوفد ورؤساء لجان المحافظات فصل قيادات تيار إصلاح الوفد من الحزب وجميع تشكيلاته وهم  ياسين تاج الدين، و محمد المسيري، و فؤاد بدراوي و عبدالعزيز النحاس و عصام شيحة و شريف طاهر و مصطفى رسلان.

 

كما قررت الهيئة العليا للوفد إغلاق هذا الملف بصورة نهائية ويُمتنع على الأعضاء تناوله إعلاميا إلا بتصريح من المكتب التنفيذي، و تشكل لجنة قانونية برئاسة المستشار بهاء  الدين أبوشقة ،وعضوية الدكتور عبدالسند يمامة ، وصفوت عبدالحميد وأحمد عودة والمستشار بهجت الحسامي، و محسن نوار، و عادل بكار لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية لمواجهة أي تجاوزات في حق الحزب أو مؤسساته أو أي من أعضائه.

 

جاء ذلك فى اجتماع الهيئة العليا لحزب الوفد المصري  مساء أمس  وقد استعرض الاجتماع  موافقة المكتب التنفيذي للهيئة العليا علي طلبات الأعضاء السبعة، بتعيينهم ضمن الهيئة العليا ، والقبول بالاحتكام إلى  القضاء فيما أثاره مجموعة السبعة من اتهامات ببطلان تشكيل الجمعية العمومية، وتأكيد رئيس الحزب بأنه أصدر قراراً بتكليف لجنة التنظيم المركزية لبحث عودة من فُصلوا بناء علي طلب يقدم من العضو المفصول.


 

 وأكدت الهيئة العليا للوفد أن  هذه المجموعة من الأعضاء قد تعمدت المغالاة في مطالبها طيلة الفترة الماضية، ورفضوا كل ما طرح من حلول العليا، وهو ما يمثل صورة صارخة لديكتاتورية قلة من الأفراد وخروجاً واضحاً علي كل مبادئ الديمقراطية التي تفرض احترام رأي الأغلبية والامتثال لقراراتها.

 

 

 

اقرأ أيضًا :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان