رئيس التحرير: عادل صبري 06:29 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

قيادي بالإنقاذ: لا بد من استمرار حبس مرسي

حتى لا ينصبه أنصاره رئيسًا

قيادي بالإنقاذ: لا بد من استمرار حبس مرسي

مصر العربية – متابعات 20 يوليو 2013 11:42

شدد عماد جاد، القيادي في الحزب المصري الديموقراطي وجبهة الإنقاذ، على ضرورة استمرار حبس الرئيس المقال محمد مرسي؛ حتى لا ينصبه أنصاره رئيسًا مرة أخرى، فيصبح لدينا رئيسان.

 

وأوضح في مداخلة هاتفية لقناة "أون تي في"، ظهر اليوم السبت أن: "الإخوان يريدون أن يكون مصر بها رئيسان؛ الرئيس الذي يرونه شرعيًا، محمد مرسي، والرئيس المعين عدلي منصور، ليسببوا خللاً بالنسبة لمصر في الداخل والخارج".

 

وأضاف جاد، وهو نائب رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية: "المطالبات بتدخل أجنبي في مصر للإفراج عن مرسي تمثل نوعًا من الضغط النفسي على مصر".

 

ورفض جاد المطالبات التركية بالإفراج عن مرسي قائلاً: "رئيس وزارء تركيا رجب طيب أردوغان، بالذات، ليس من حقه أن يتحدث عن مصر، فنظامه متهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية منها ما يتم بحق الأقليات الكردية".

وبشأن الموقف الأمريكي، قال جاد: "إن المواطن الأمريكي لا يتابع شؤون العالم الخارجي كثيرًا، والإدارة الأمريكية دخلت في صفقة مع الإخوان في مصر وتركيا لحل الأزمة الفلطسينية، لكنها فشلت والإدارة الأمريكية ستدفع ثمن ذلك".

وتوقع القيادي في جبهة الإنقاذ، ألا يكمل الرئيس الأمريكي باراك أوباما مدته الرئاسية، بسبب المواقف الأخيرة له.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان