رئيس التحرير: عادل صبري 02:16 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

تأهب عسكري في القاهرة قبيل مليونية "كسر الانقلاب"

تأهب عسكري في القاهرة قبيل مليونية "كسر الانقلاب"

الأناضول 19 يوليو 2013 11:52

 دفع الجيش المصري بتعزيزات عسكرية اليوم الجمعة في القاهرة وعدة محافظات، خاصة حول الأماكن الحيوية؛ تحسبا لأي توترات قد تتخلل المظاهرات التي دعا لها المطالبون بإعادة الرئيس المعزول محمد مرسي إلى الحكم فيما سمي بجمعة "كسر الانقلاب"، وما يقابلها من مظاهرات دعا لها الرافضون لعودته، ينتظر ان تبدا فعليا مساء اليوم، بحسب شهود عيان ومراسلين للأناضول.


فقد حشدت قوات الجيش 20 مجنزرة أمام المتحف المصري، المطل على ميدان التحرير بقلب القاهرة، معقل اعتصام وتظاهر الرافضين لمرسي؛ تحسبا لأي محاولة لاقتحام المتحف والميدان.


كما دفعت بـ 6 مدرعات قرب جسر قصر النيل القريب من الميدان، ونصبت أسلاكا شائكة على مدخل الجسر من ناحية محافظة الجيزة (غرب القاهرة)؛ لمنع مرور المسيرات المؤيدة لمرسي.


وأغلق الجيش الطريق المؤدية إلى وزارة الدفاع (شرقي العاصمة)، بحواجز حديدية ومدرعتين؛ تحسبا لتوجه مسيرات من مؤيدي مرسي إلى مقر الوزارة.


وفي محافظة السويس الإستراتيجية (شمال شرقي البلاد) الواقعة على المدخل الجنوبي لمجرى قناة السويس الملاحي العالمي، تواجدت قوات من الجيش بكثافة أمام المنشآت الخاصة بالقناة وأمام مجراه الملاحي، إضافة إلى البنوك؛ لتأمينها من تداعيات المظاهرات المؤيدة والمعارضة التي قد تشهدها المحافظة اليوم.


ووضعت القوات كمائن في مداخل ومخارج المحافظة خشية تسلل عناصر مسلحة من يطاردها الجيش في شبه جزيرة سيناء.


وتشهد مصر اليوم مظاهرات واعتصامات مختلفة الهدف؛ حيث دعا الرافضون لإطاحة الجيش بمرسي يوم 3 يوليو/ تموز الجاري إلى الاحتشاد في الشوارع والميادين، وخاصة ميداني رابعة العدوية (شرقي القاهرة) ونهضة مصر أمام جامعة القاهرة (غرب العاصمة)، تحت عنوان "كسر الانقلاب".


فيما دعا المؤيدون لما أقدم عليه الجيش، الشعب المصري إلى الاحتشاد في اليوم نفسه في الشوارع والميادين، وخاصة أمام قصر الاتحادية الرئاسي وميدان التحرير ، تحت عنوان "النصر والعبور"؛ دعما للجيش ورفضا لعودة مرسي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان