رئيس التحرير: عادل صبري 11:01 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

معارضون بالخارج يدعون للتصعيد ضد النظام الحالى

بعد الحكم على مرسى

معارضون بالخارج يدعون للتصعيد ضد النظام الحالى

محمد الفقى 17 مايو 2015 17:34

أدان عدد من المعارضين للنظام الحالى بالخارج أحكام الإعدام التى أصدرها القضاء فى قضية الهروب من السجون والتخابر مع حماس وحزب الله، أمس السبت، ووصفوها بأنها تتجاوز حدود العقل والمنطق وتخالف القواعد القانونية والأعراف القضائية المستقرة فى العالم.

 

وقال عدد من الشخصيات، من بينهم قيادات بتحالف دعم الشرعية فى تركيا، فى بيان، إن الحكم يعصف بأبسط قواعد حقوق الإنسان، مؤكدين أنه حكم سياسى له دلالات ويحمل رسائل، أهمها أن النظام الحالى الذى جاء عبر انقلاب دموى، نظام فاقد للشرعية، يحاول جر المقاومة لمعارك جانبية لشغلها عن العدو لصهيونى، على حد قولهم.

 

وطالب البيان بدعم أحرار العالم، ومنظماته بالوقوف مع الشعب المصرى لتحقيق حلمه فى الحرية والعدالة الاجتماعية للحيلولة دون وقوع عنف يريده النظام الحالى.

 

ودعا الثوار فى الخارج لملاحقة النظام المصىي والأحكام الصادرة عنه فى كل المحاكم والمحافل الدولية وفضح ممارساته والحيلولة دون استقراره.

 

وناشد البيان من وصفهم بـ "المخدوعين" من أبناء الشعب المصرى الانضمام للثوّار؛ لينقذوا ما تبقى من الوطن ومقدراته.

 

وأكد البيان أنه على كل العقلاء فى كل المؤسسات الوطنية العمل من أجل مصلحة الوطن، وليس من أجل مصلحة الحاكم، وعدم تعريض أنفسهم لمحاسبة قادمة لا محالة، مشددين على ضرورة مواصلة الحراك الثورى.

 

وأردف البيان: "الحكم الصادر هو حكم بإعدام ثورة يناير والشرعية الدستورية وإرادة الشعب المصرى، ممثلة فى رئيسها المنتخب رمز الثورة والصمود".

 

وكانت محكمة جنايات القاهرة أحالت أوراق الرئيس المعزول محمد مرسى وقيادات الإخوان، على رأسهم المرشد العام الدكتور محمد بديع، إلى المفتى، فى قضيتى الهروب من سجن وادى النطرون والتخابر مع حماس وحزب الله.

 

اقرأ أيضا:

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان