رئيس التحرير: عادل صبري 07:25 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"يورو نيوز": مرسي أهدر "صفقة" كانت ستبقيه رئيسًا

يورو نيوز: مرسي أهدر صفقة كانت ستبقيه رئيسًا

الحياة السياسية

الرئيس المقال محمد مرسى - محمد البرادعى

تمت في أبريل الماضي..

"يورو نيوز": مرسي أهدر "صفقة" كانت ستبقيه رئيسًا

أ ش أ 17 يوليو 2013 11:58

قال دبلوماسيون غربيون، إن الرئيس المعزول محمد مرسي ربما كان سيبقى على رأس السلطة في مصر حتى اليوم لو كان اغتنم صفقة سياسية تمت في أبريل الماضي مع أحزاب المعارضة بوساطة الاتحاد الأوروبي.


وذكرت شبكة "يورو نيوز" الأوروبية، في اطار تحليل سياسي اذاعته اليوم الأربعاء، أن مرسي والإخوان المسلمين أهدروا عرضًا لسد الفجوة السياسية العميقة في البلاد، وذلك لاقتناعهم بان انتصارهم في الانتخابات اعطاهم اساسا كافيا للحكم، إلا ان الجيش أطاح بهم بعد أقل من ثلاثة أشهر عقب خروج المعارضة للشوارع في مظاهرات حاشدة.

 

وأوضحت الشبكة أنه وفقًا لحل وسط تم التوصل اليه في ابريل الماضى بعد اشهر من الدبلوماسية المكوكية التي قام بها مبعوث الاتحاد الأوروبى برناردينو ليون، وافقت ستة أحزاب من جبهة الإنقاذ على خوض الانتخابات البرلمانية التي كانوا قد هددوا بمقاطعتها.

 

وفي المقابل، كان يتعين على مرسي تغيير رئيس الوزراء هشام قنديل وخمسة وزراء آخرين لتشكيل حكومة تكنوقراط، بالإضافة إلى إقالة النائب العام وتعديل قانون الانتخابات ليحظى بموافقة المحكمة الدستورية.

 

ولفتت الشبكة إلى أن موقف مرسي لم يتغير، ودعا مجددًا إلى حوار غير مشروط وبدون جدول أعمال واضح، مشددة على أنه لو كان وافق على هذه الخطوة التي من شأنها إعادة الثقة بين طرفي السلطة والمعارضة ربما كان مازال يتولى مقاليد السلطة في البلاد حتى الآن.     

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان