رئيس التحرير: عادل صبري 05:49 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

منسق شباب الوفد من أجل التغير: سنسقط البدوي بـ 2000 توقيع

منسق شباب الوفد من أجل التغير: سنسقط البدوي بـ 2000 توقيع

الحياة السياسية

المنسق العام لشباب الوفد

منسق شباب الوفد من أجل التغير: سنسقط البدوي بـ 2000 توقيع

أكد أن البدوي علق فشله على شماعة الوطني والإخوان

محمد كفافى 05 مايو 2015 19:40

قال المنسق العام لشباب الوفد من أجل التغير ياسر التركي إن شباب الحزب بدأ حملة جمع توقيعات من أمانات المحافظات لإقالة السيد البدوي من رئاسة الحزب وإسقاط عضويته نهائياً،قائلاً" سنسقط البدوي بـ 2000 توقيع من أصل 3700 وهو عدد الجمعية العمومية".

وأضاف المنسق العام لشباب الوفد من أجل التغير أن نتائج مؤتمر الشرقية، الذى شارك فيه المئات من الوفديين، انتهى إلى تشكيل لجنة لإدارة الحزب لحين انتخاب رئيس بديلاً عن البدوي، ثم البدء في جمع 2000 توكيل من أعضاء الجمعية العمومية، وتقديمها إلى لجنة شئون الاحزاب، لإقالته وإسقاط عضويته نهائيا.

وأوضح التركى فى تصريح خاص لـ" مصر العربية "، أن البدوى منذ توليه منصب رئيس الحزب، وشغله الشاغل التخلص من معارضيه، وخاصة أنصار الدكتور نعمان جمعة، والدكتور محمود أباظه، وبعض الصحفيين ببوابة الوفد، ومنهم رئيس تحريرها فى ذلك الوقت الكاتب الصحفي عادل صبري، وذلك من أجل إحكام سيطرته على الحزب، وجمعيته العمومية ولجانه، لضمان استمراره كرئيس للوفد.

وأكد التركي أن الوفد تعرض لتدهور كبير في عهد البدوي، مؤكداً أن الحزب لا وجود له بالشارع خاصة بمحافظات الصعيد، وأن مقراته مغلقة، واستطرد قائلاً " لما بانزل الشارع وأقول أنا حزب وفد ، الناس بترد وتقول يا راجل حزب وفد إيه  هو فين ده "، مؤكداً أن البدوي كان يعلق فشله على شماعة الحزب الوطني وسيطرته، وبعدها تنظيم الإخوان وشعبيتهم .

وأشار إلى أنه ومجموعة من الوفديين حذروا البدوي من سياساته وفشل الحزب في الشارع وقالوا له" خلي بالك لو مشيت على هذه السياسية الوفد هيكون مزاراً سياحياً ، مؤكداً على رفض جميع الوفدين شروع البدوي فى بيع مقر الحزب ، لأنه رمزاً لهم جميعاً على حد قوله.

 واحتدم الصراع داخل حزب الوفد، وظهر علنيا مؤخراً بعدما أعلنت جبهة محمود أباظة الرئيس السابق للحزب، سحب الثقة من السيد البدوي، رئيس الحزب الحالي، وتشكيل لجنة لإدارة شئون الحزب احتجاجاً على سياسيات البدوي التى تسببت فى تراجع شعبية الوفد على حد قول معارضينه.

 

اقرأ أيضاً :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان