رئيس التحرير: عادل صبري 09:24 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

المبادرة المصرية: قانون الخدمة المدنية فرصة ضائعة لإصلاح جهاز الدولة

المبادرة المصرية: قانون الخدمة المدنية فرصة ضائعة لإصلاح جهاز الدولة

الحياة السياسية

العاملين فى جهاز الدولة

المبادرة المصرية: قانون الخدمة المدنية فرصة ضائعة لإصلاح جهاز الدولة

نادية أبوالعينين 15 أبريل 2015 15:23

قالت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية،إن قانون الخدمة المدنية الجديد، جاء لتخفيض أعددا موظفى الدولة من خلال الحد من التعينات الجديدة، وتشجيع المعاش المبكر دون خلق وظائف تستند إلى احتياجات حقيقية.

 

وأضافت المبادرة من خلال تقرير بعنوان "إصلاح الجهاز الإدارى للدولة: الأبعاد الغائبة عن قانون الخدمة المدنية"، الصادر اليوم الأربعاء، أن هناك إهدار ناتج عن وظائف غير ضرورية، ووجود تعينات قد لا يكون هناك احتياج مجتمعى لها.

 

وأوضح التقرير أن القانون أغفل أهم بعد لإصلاح الجهاز الإدارى للدولة، والمتمثل فى تشوه هيكل الأجور، والذى لا يسمح بربط أجور موظفى الحكومة بمستوى المعيشة والحد الأدنى الضروري لإشباع الاحتياجات الأساسية لموظفى القطاع الحكومة من خلال الأجر.

 

وأشار إلى ان القانون أهدر فرصة لاستفادة النساء اللاتى يشكلن أكثر من ربع قوة العمل فى القطاع الحكومى من تدابير التمييز الإيجابى الموجودة بالقانون، مؤكدا أن هناك قطاعات تعانى عجزا فى العمالة المتخصصة مقارنة بالمؤشرات الدولية كقطاعات التعليم والصحة، وتضخم قطاعات الثقافة والدين والأوقاف

 

وانتقدت المبادرة عدم وضع خطة فى القانون لتعامل الدولة مع المطالبات التأمينية المفاجئة حال خروج اعداد كبيرة إلى المعاش المبكر، كما نص القانون فى المداة 67 بالسماح للخروج معاش مبكر بعد سن الخمسين، خاصة فى ظل تعقد العلاقة بين الخزانة العامة للدولة وصندوقى المعاشات، الذى اقتضى تنظيمها منذ 2009 عدم تحمل الخزانة زيادات المعاشات

 

وأكدت ان المادة 13 من القانون، أقرت بأن التعيين سيجرى على الكفاءة والجدارة فقط، بشرط حسن السمعة والسيرة، مبدية تخوفها من استخدام العبارات الفضفاضة التى تستغل لإبعاد موظفىين معينين أو التمييز ضدهم بناء على ميولهم السياسية او سلوكياتهم الشخصية.


اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان