رئيس التحرير: عادل صبري 01:08 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

مصر.. البرلمان "المحتمل" يرفض عاصفة الحزم

مصر.. البرلمان المحتمل يرفض عاصفة الحزم

الحياة السياسية

طائرات مشاركة بـ"عاصفة الحزم"

مصر.. البرلمان "المحتمل" يرفض عاصفة الحزم

عمرو عبدالله 11 أبريل 2015 17:28

وفقا للدستور المصرى "لا يحق لرئيس الجمهورية دخول حرب خارج حدود الدولة إلا بعد أخذ رأى مجلس الدفاع الوطنى، وموافقة مجلس النواب بأغلبية ثلثى الأعضاء"، (المادة 152)، ولم تكن السلطة الحاكمة تستطيع أن تشارك بـ"عاصفة الحزم" إلا بعد موافقة البرلمان إذا كان موجودا.. "مصر العربية" استطلعت رأى عدد من القوى السياسية المرشحة بالانتخابات البرلمانية، ماذا لو كنت نائبا فى البرلمان هل ستصوت مع أم ضد قرار مصر المشاركة بحرب اليمن؟

 

سنرفض التدخل باليمن

 

 

قال جمال زهران، المنسق العام لـ"تحالف العدالة الاجتماعية"، إنهم لا يرون مبررا لهذا التدخل؛ ﻷنه يضر اليمنيين اﻷبرياء، بل الهدف منه تزكية طرف على آخر وليس لمنع خطر يهددنا، وبناء عليه فإنهم يرفضون ذلك القرار.

 

 

وأشار زهران، لـ"مصر العربية، إلى أن قرار التدخل باليمن خاطئ فى وقت حدودنا الغربية مهددة فيه، كما أن اليمن بها الحوثيون والداعشيون والجماعات المتطرفة، ولكن توجيه الحرب ضد الحوثيين فقط ومشاركتنا يعنى أننا نخضع لسيطرة التمويل السعودى.

 

 

وأوضح المنسق العام لـ"تحالف العدالة الاجتماعية" أن الموافقة على المشاركة بالحرب داخل اليمن ستكون فى حالة واحدة فقط، وهو تعرضها لاعتداء خارجى.

 

 

3 عوامل تحدد قرارنا

 

 

ووضع السفير معصوم مرزوق، القيادى بالتيار الشعبى، 3 عوامل توافرها يعنى الموافقة على مشاركة مصر بأى حرب خارج مصر، موضحا أن هذه العوامل يجب توافرها حتى يكون نتخذ قرارنا بالموافقة.

 

 

أول هذه العوامل، بحسب مرزوق، طلب من الحكومة الرسمية لليمن بتدخلنا لدعم الشرعية بها، وثانيها وجود إطار قانونى وسياسى بتوافر قرارين، أحدهما من الجامعة العربية، واﻵخر من اﻷمم المتحدة، يطلب المشاركة بهذه الحرب، وأخيرا أن يحظى هذا القرار بأغلبية كبيرة من الشعب المصرى.

 

 

وأضاف مرزوق، لـ"مصر العربية"، أن عدم توافر هذه العوامل الثلاثة يدفعهم ككتلة حزبية بالبرلمان لرفض قرار المشاركة.

 

 

الجيش لحماية الحدود فقط

 

 

ونوه أحمد فوزى، اﻷمين العام لحزب "المصرى الديمقراطى الاجتماعى"، بأن وظيفة الجيش المصرى هى حماية الحدود فقط، مشيرا إلى رفضهم المشاركة بـ"عاصفة الحزم".

 

 

وقال فوزى، لـ"مصر العربية"، إن قرارهم بالبرلمان هو الرفض؛ ﻷن المشاركة مغامرة غير محسوبة العواقب، إضافة لرفضهم تدخل الجيش المصرى فى معارك بدول أخرى، مهما كانت المبررات؛ ﻷنها تؤثر على وظيفة الجيش فى حماية الحدود، كما أن الحرب لا تؤدى فى أى وقت لحل سياسى.

 

 

قرار المشاركة صائب ونؤيده

 

 

وأكد يحيى قدرى، نائب رئيس حزب "الحركة الوطنية"، أن قرارهم سيخضع لعدة عوامل، أهمها وجود تهديد للأمن القومى المصرى أو لأى دولة شقيقة، مشيرا إلى أن الحوثيين باليمن يشكلون تهديدا للسعودية ولمضيق باب المندب، فسيطرتهم عليه تعنى تهديدا واضحا للأمن المصرى.

 

 

وأوضح قدرى، لـ"مصر العربية"، أنه وفقا للحالة الحالية باليمن سيقررون المشاركة بـ"عاصفة الحزم"، كما فعلت القيادة السياسية، مشيرا إلى تأييدهم الكامل لقرارها.

 

 

اقرأ أيضا:

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان