رئيس التحرير: عادل صبري 07:03 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

حرية الفكر والتعبير: شفافية العليا للانتخابات منقوصة

حرية الفكر والتعبير: شفافية العليا للانتخابات منقوصة

الحياة السياسية

تشكيل اللجنة العليا للانتخابات

حرية الفكر والتعبير: شفافية العليا للانتخابات منقوصة

نادية أبوالعينين 07 أبريل 2015 15:27

قالت مؤسسة حرية الفكر والتعبير، إن اللجنة العليا للانتخابات اهتمت بنشر القرارات التنظيمية فقط، في الوقت التى حجبت فيه القرارات الخاصة باللوائح المالية، مما يعني أن شفافيتها "منقوصة".

 

وأضافت خلال دراسة بعنوان "أكثر من الصندوق الشفاف"، اليوم الثلاثاء، إن اللجنة أصدرت 6 قرارات "غير معلنة"، خاصة باللوائح المالية والمكافأت الخاصة بأعضاء اللجنة الأصليين، واختصاصات وآلية الصرف على العملية الانتخابية، وجاء القرار سري بإجماع أعضاء اللجنة.

 

وأوضحت الدراسة أن علانية القرارات التنظيمية الخاصة باللجنة أتت في أطار أمور تنظيمية، أما فيما يتعلق بشفافية اللجنة فأنها احتوت قصورا في حق المجتمع فى معرفة تنظيمها الملي ومراقبتها, وفيما يتعلق بتشكيل اللجنة، فإنه اقتصر علي التوصيف دون توضيح من القائم الفعلي بالمسئولية التقنية المتعلق بقاعدة البيانات، فضلا عن عدم تحديدها لمن هم الخبراء المختصين العاملين بالدولة، ولم يحدد الجهات القادمين منها.

العليا للانتخابات.PNG" style="width: 726px; height: 424px;" />

قاعدة البيانات

 

وفقا للقانون فإنه فيما يتعلق بحفظ قاعدة البيانات يكون داخل اللجنة العليا، لكن فى الواقع فإنها محفوظة فعليا داخل وزارة الداخلية، مما يجعل عملية التشغيل الفعلي لها تحت سيطرة الداخلية بعيدا عن اللجان القضائية، وهو ما أوضحه تشكيل لجان نظر طلبات القيد، كما أن مسئول الأمانة الفنية هو ممثل وزارة الداخلية أو من يختاره وزيرها.

 

وأشارت المؤسسة إلى أنه لم يتوصل إلى الصفة المحددة لممثل الوزارة نظرا لنشر القرار دون أسماء اعضاءها أو صفاتهم الوظيفية

وأشارت إلي أن تمويل الحملات الانتخابية شفافية منقوصة، لإغفال حق الإعلام والمجتمع المدني في الوصول إلى المعلومات والبيانات المتعلقة بتمويل الحملات الانتخابية وعدم نشر إقرارات الذمة المالية المقدمة من قبل المرشحين.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان