رئيس التحرير: عادل صبري 07:09 صباحاً | الاثنين 16 يوليو 2018 م | 03 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

المتحدث العسكري: "عناصر إرهابية" تطلق النار على سيارة اللواء وصفي

المتحدث العسكري: عناصر إرهابية تطلق النار على سيارة اللواء وصفي

الحياة السياسية

اللواء أحمد وصفي

أثناء تفقده قوات التأمين بالشيخ زويد..

المتحدث العسكري: "عناصر إرهابية" تطلق النار على سيارة اللواء وصفي

العناصر الإرهابية تستخدم الأطفال وسيلة في حربها الدعائية

حاتم عبدالله 10 يوليو 2013 21:23

قال المتحدث الرسمى للقوات المسلحة العقيد أركان حرب أحمد محمد على إن سيارة اللواء أركان حرب أحمد وصفى، قائد الجيش الثانى الميدانى، تعرضت لإطلاق نار مكثف من مجهولين أثناء قيامه بتفقد قوات التأمين فى الشيخ زويد بشمال سيناء، حيث قامت إحدى السيارات القادمة من المنطقة الحدودية برفح بإطلاق نيران كثيفة على عربة قائد الجيش، دون وقوع أى إصابات.

 

وقال العقيد أحمد على في بيان له مساء اليوم ونشر علي الصفحة الرسمية له على  موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"،  إنه فور إطلاق النار على عربة قائد الجيش، قامت قوة التأمين بالاشتباك مع العناصر الإرهابية المهاجهة، وتمكنت من ضبط السيارة التى عثر بداخلها على طفلة مصابة، وتم نقلها إلى مستشفى العريش العام، وتوفيت فور وصولها إلى هناك، وألقى القبض على سائق السيارة وهرب آخر منها، وبتفتشيها عثر على 2 مسدس ونظارة ميدان أمريكية الصنع، وتباشر قوات الجيش ملاحقة العناصر الإرهابية التى نفذت الهجوم.  

 

 

وكانت وكالة الأناضول أذاعت أن قوات الشرطة والجيش المصرية أطلقت، مساء اليوم، النار على سيارة مدنية رفض قائدها الامتثال لتعليمات التوقف عند حاجز أمني في محافظة شمال سيناء (شمال شرق)؛ وهو ما تسبب فى مقتل طفلة كانت بالسيارة وإصابة قائد السيارة.

 

لكن المتحدث العسكري أوضح في بيانه أنه : "بتحليل تلك الواقعة يجدر بنا الإشارة إلى توسع العناصر الإرهابية والخارجة عن القانون فى استخدام الأطفال كأحد وسائل الحرب الدعائية ضد القوات المسلحة المصرية بهدف تشويه الحقائق وتصدير صور كاذبة عن حقيقة الأوضاع ، والتى تستغل إعلامياً لتحقيق أهداف مشبوهه" .


في حين نسبت "الأناضول" إلى مصادر أمنية "أن قائد السيارة انحرف عن مساره؛ فأطلقت القوات النيران على السيارة؛ وهو ما أدى إلى مصرع طفلة كانت بداخل السيارة تدعى "أيه السيد" (5 سنوات)، وإصابة قائد السيارة بجروح لم تحدد طبيعتها، قبل أن يتم القبض عليه".

 

ولفتت الوكالة إلى أن تعليمات صدرت لقوات الأمن المتمركزة على الحواجز الأمنية بسيناء بالتعامل الفورى مع السيارات المشتبه فيها؛ بعد أن أصبحت هذه الحواجز هدفا  لمسلحين يهاجمونها بين الحين والآخر.

 

وصباح الأربعاء الماضي، قتل مدنيان وأصيب 4 آخرون، كما أصيب 3 جنود بالجيش المصري فى حادث إطلاق نار لمسلحين مجهولين على حاجز أمني بوسط سيناء، شمال شرق البلاد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان