رئيس التحرير: عادل صبري 02:50 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الرصاص الحي اخترق جدران منازلنا ونحن نائمون

شاهد عيان على أحداث "الحرس الجمهوري":

الرصاص الحي اخترق جدران منازلنا ونحن نائمون

الأناضول 08 يوليو 2013 16:39

أظهر تسجيل مصور التقطته كاميرا وكالة الأناضول، آثار رصاص اخترق أحد المنازل المجاورة لدار الحرس الجمهوري في القاهرة الذي شهد فجر اليوم أحداثا دامية، حيث أكد شاهد عيان يسكن بجوار المنطقة أن هذا الرصاص أطلقه قناصة تابعون للجيش.

 

وأكد شاهد العيان الذي فضل الإشارة لاسمه بـ"شريف.م" ويسكن في شقة ببناية تقع في شارع الطيران المحاذي لدار الحرس الجمهوري، أنه بينما كان نائما في غرفة بمنزله، فوجئ باختراق رصاصات حية لنوافذ وجدران الغرفة من اتجاه مبنى تابع لدار الحرس.

 

كما رصدت كاميرا الأناضول في أحد الشوارع القريبة من الاعتصام الذي كان يقيمه مؤيدو الرئيس المصري المقال محمد مرسي، آثار طلقات رصاص اخترقت بعض السيارات وبعض بوابات ودرجات السلم لإحدى البنايات، وأيضا جدران غرفة أحد حراس بناية مجاورة.

 

وقال شهود من المعتصمين المؤيدين للرئيس المقال محمد مرسي في تسجيل مصور، إن "من أطلق هذه الطلقات هم قناصة كانوا متمركزين على أسطح المباني التابعة للجيش، وكانت هذه الطلقات موجهة إلى المعتصمين من مؤيدي  الرئيس مرسي".

وفي مؤتمر صحفي عقده عصر اليوم، قال المتحدث باسم الجيش، العقيد أحمد علي، في معرض تعليقع على أحداث دار الحرس الجمهوري التي أوقعت أكثر من 50 قتيلا من المتظاهرين ومجند من الجيش، فجر اليوم إن قوات الحرس الجمهوري كانت في حالة "دفاع عن النفس والمنشآت"، وتتصدى لهجوم "مجموعة مسلحة" على المقر العسكري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان