رئيس التحرير: عادل صبري 11:19 مساءً | الثلاثاء 20 فبراير 2018 م | 04 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

ساينس مونيتور: اشتباكات "الجمهوري" تقوّض حكومة الوحدة

ساينس مونيتور: اشتباكات "الجمهوري" تقوّض حكومة الوحدة

مصر العربية 08 يوليو 2013 16:30

رجحت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية، أن الاشتباكات التي وقعت في مصر صباح اليوم أمام دار الحرس الجمهوري قد تقوض آمال تشكيل حكومة وحدة وطنية مؤقتة بقيادة الجيش المصري.

 

واعتبرت الصحيفة - في تعليق أوردته على موقعها الإلكتروني - أنه وبغض النظر عمن بدأ بأحداث العنف، إلا أن هذه الاشتباكات تهدد جهود الجيش لتشكيل حكومة انتقالية مؤقتة بدعم من كافة الفصائل والتيارات المختلفة، حيث انسحب حزب النور السلفي، الذي دعم علنية عزل الرئيس السابق محمد مرسي، ردا على إراقة الدماء التي شهدتها البلاد.

 

ورأت الصحيفة - نقلا عن صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية- أن انسحاب حزب النور السلفي بمثابة ضربة قاصمة للعملية السياسية التي تلقت الكثير من الضربات".

ونقلت الصحيفة عن ناثان براون، أستاذ العلوم السياسية والشؤون الدولية في جامعة جورج واشنطن، قوله "إن إقصاء الإسلاميين في مصر وجماعة الإخوان المسلمين، والتي تعد من التنظيمات السياسة الكبرى في مصر، يشكل تحديا خطيرا لمستقبل البلاد، فجماعة الإخوان المسلمين بحاجة إلى أن يتم إشراكها في المرحلة الإنتقالية، والتي يجب أن تكون مدروسة وشاملة".

وأضاف براون، "فأي عملية سياسية يجب أن تكون شاملة ومطولة وعلنية"، مضيفا "وحتى الآن، ليس هناك أي علامات إيجابية بشأن هذه العملية الجديدة"، ومشددا على ضرورة أن يؤكد الجيش لجماعة الإخوان على أن مشاركتهم الكاملة في العملية السياسية محل ترحيب، وأن عملية صياغة الدستور الجديد ستكون شاملة، وستستغرق الوقت اللازم للتأكد من مدى توافقية العملية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان