رئيس التحرير: عادل صبري 03:36 مساءً | الأربعاء 21 فبراير 2018 م | 05 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

'اتحاد شباب ماسبيرو' يتهم أنصار مرسي بالإعتداء على كنائس

'اتحاد شباب ماسبيرو' يتهم أنصار مرسي بالإعتداء على كنائس

يو بي آي 06 يوليو 2013 15:15

 إتهم "اتحاد شباب ماسبيرو" المصري، اليوم السبت، أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، بارتكاب اعتداءات ضد كنائس ورجال دين مسيحيين، مؤكداً أن تلك الإعتداءات لن ترهب الأقباط أو تخرجهم من "صفوف الثوَّار".

 

وقال الاتحاد، في بيان حمل عنوان "أرض مصر معبد لكل المصريين"، إنه "في ظل الوضع الراهن والمتصاعد من إرهاب أنصار الرئيس السابق (محمد مرسي) ضد كل المصريين ومحاولاتهم المستميتة لإجهاض الثورة ومطالب الشعب بالحرية، وتتضمن هذه المحاولات إرهاب المسيحيين المصريين بالهجوم على الكنائس وممتلكات الأقباط في مختلف أنحاء البلاد في محاولة لإرهابنا وإخراجنا من صفوف الثوار الرابضين في ميادين التحرير".


وأضاف "لقد هاجم أنصار الرئيس السابق كنائس في الأقصر، وقنا، والمنيا، وملوي، وشرم الشيخ، ومرسى مطروح، نقول كلمة لهؤلاء الذين لم يقرأوا تاريخ مصر بل قرأوا تاريخ الجماعة (في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين)، ولم يعرفوا من جغرافية مصر سوى أين تقع مقار جماعتهم".


وتابع "اهدموا كل الكنائس فذلك لن يمنعنا من بناء مصر، بل سنأخذ من حجارة كنائسنا لنبني بها وطننا، فليس كنيستنا إلا جماعة المؤمنين المواطنين الأحرار، فنحن نفضل أن تصبح بلادنا بلا دور عبادة وتكون حرة على أن تكون مليئة بدور العبادة وهي محتلة".

وتأسس "اتحاد شباب ماسبيرو" المصري عقب أحداث مقتل عشرات من المسيحيين في أكتوبر 2011 بمحيط مبنى التلفزيون المصري في منطقة ماسبيرو.

وكان قس كنيسة "المساعيد" بمحافظة شمال سيناء (أقصى شمال شرق مصر) قتل بوقت سابق من اليوم على يد مسلحين مجهولين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان