رئيس التحرير: عادل صبري 12:08 مساءً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

الكتاتني يطلب ضم تقرير تقصي الحقائق الصادر بعد موقعة الجمل للقضية

الكتاتني يطلب ضم تقرير تقصي الحقائق الصادر بعد موقعة الجمل للقضية

الحياة السياسية

سعد الكتاتني في القفص

في "الهروب"

الكتاتني يطلب ضم تقرير تقصي الحقائق الصادر بعد موقعة الجمل للقضية

عمرو ياسين 25 فبراير 2015 11:35

سمحت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامي، لسعد الكتاتني أحد المتهمين في قضية الهروب من سجن وادى النطرون والمعروفة بقضية "الهروب"، بالحديث من داخل قفص الاتهام، حيث قال إنه تابع التحقيق في كل من قضيتي "التخابر واقتحام السجون"، وخاصة أمر الإحالة في القضيتين وبحث عن أي دليل يساند الاتهامات الموجهة إليه دون جدوى، مؤكدا أنها قضايا سياسية.

وتحدث الكتاتني عن تقرير تقصي الحقائق الأول الصادر بقرار من رئيس الوزراء أحمد شفيق وقتها بتاريخ 9 فبراير 2011، أي بعد "موقعة الجمل" والذي يرأسه المستشار عادل قورة، رئيس محكمة النقض والمقدم في 14 أبريل 2011 إلى المستشار الدكتور عبد المجيد محمود النائب العام الأسبق، وأكد أنه عبارة عن تصور للواقعة التي يحاكمون فيها سواء التخابر أو وادي النطرون ولا يذكر وجود العناصر الأجنبية من حماس أو حزب الله التي تحدث عنها أمر الإحالة وأقوال الشهود في القضيتين، مطالبا بضم هذا التقرير إلى القضية تحت نظر المحكمة لوضعه في الاعتبار.
 

وأشار إلى أنه سيتحدث عن ثلاث وقائع تثبت كيدية الاتهامات الموجهة له، الأولى منهم هي مثبتة في شهادة اللواء حسن عبد الرحمن والتي قال فيها "الإخوان لو شاركوا هنقبض عليهم".

واستكمل: "أنا اتصل بيا شخصيًا العميد أحمد عبد التواب من جهاز أمن الدولة وسألني هتشاركوا في المظاهرات بتاعة 25 يناير، فرديت إحنا زينا زي أي مواطن مصري وهنشارك فيها بالطبع، فأكد لي أن هناك قرارا باعتقالكم لو شاركتوا في التظاهرات".

أما عن الواقعة الثانية فقال إنه يوم 6 فبراير 2011 حضر مع الدكتور محمد مرسي اجتماعا مع القوى السياسية بحضور اللواء عمر سليمان لمناقشة الأوضاع، مضيفا: "لو كنا هاربين فكيف لنا أن نقابل نائب رئيس الجمهورية".
 

وعن الواقعة الثالثة يوم 3 يوليو 2013، أوضح الكتاتني أنه شاهد في التليفزيون أنه سيحضر اجتماعا مع وزير الدفاع"، متابعا "ولكني لم يدعني أحد لهذا الاجتماع"، وبعدها اتصل به اللواء محمد العصار، مساعد وزير الدفاع ودعاه لهذا الاجتماع وقال إن هناك حضورا كبيرا متمثلا في البرادعي وشيخ الأزهر والبابا تواضرس ورئيس محكمة النقض.

جدير بالذكر أن هذه القضية المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي و130 متهمًا من ضمنهم رشاد بيومي ومحمود عزت ومحمد سعد الكتاتنى وسعد الحسينى ومحمد بديع عبد المجيد ومحمد البلتاجى وصفوت حجازي وعصام الدين العريان ويوسف القرضاي وآخرون من قيادات الجماعة وأعضاء التنظيم الدولي وعناصر حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني.
 

تعقد الجلسة برئاسة المستشار شعبان الشامي، وعضوية المستشارين ياسر الأحمداوي وناصر صادق بربري، وبحضور ضياء عابد المحامي العام بنيابة أمن الدولة العليا وبسكرتارية أحمد جاد ومحمد رضا.

 

اقرأ أيضًا:

تأجيل قضية الهروب الكبير لـ19 مايو

بالصور.. تأجيل محاكمة مرسي بـ"الهروب الكبير" لـ25 فبراير

أنباء عن تعرض عضو اليمين "بالهروب الكبير" لوعكة صحية

دفاع مرسي لقاضي الهروب: لا نريد أن نمثل أمامكم

دفاع مرسي لقاضي الهروب: لا نريد أن نمثل أمامكم

تأجيل "الهروب الكبير" لـ 21 فبراير لمرافعة دفاع مرسي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان