رئيس التحرير: عادل صبري 07:06 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ثروت نافع يستقيل من رئاسة البرلمان المصري بالخارج

ثروت نافع يستقيل من رئاسة البرلمان المصري بالخارج

مصر العربية 24 فبراير 2015 18:41

أعلن الدكتور ثروت نافع، رئيس البرلمان المصري في تركيا استقالته من منصبه كرئيس للبرلمان.

 

وقال نافع - في بيان وصل مصر العربية نسخة منه - أتقدم لحضراتكم بخالص الشكر والامتنان على الثقة التي منحتموني إياها بانتخابي كرئيس للبرلمان المصري، وحيث إنها أمانة أمام الله أولا، ثم أمام شعبنا العظيم، لذلك أصبح لزاما علي أن أطلعكم وشعبنا الكريم على الأسباب التي تعذر علي تأدية هذه الأمانة على أكمل وجه”.

 

وأضاف: "بات واضحا لي أنني أمام أحد خيارين، إما أن أحمل منصبا ولا أملك أدواته مهما حاولت من تصويب وإصلاح! وبذلك أكون مرتكبا ذنبا كنت وما زلت أنتقده! بل وأعتبره أحد أسباب نجاح الثورة المضادة (نموذج د.مرسي)”.

 

وتابع: "وإما أن أقوم بدور الواجهة لمحركين فعليين للأمور برؤيتهم فقط دون علمي أو مشورتي، وهو ما ينافي أبسط مبادئ الديمقراطية التي أناضل من أجلها طوال حياتي (نموذج عدلي منصور)”.

 

وتساءل: "كيف لبرلمان مصر الثورة أن يدار، إما بنفس الطريقة التي أودت بالثورة لعثرتها؟ مما يؤكد لشعبنا أننا لم نتعلم من أخطائنا، بل ونرقى بها لدرجة الجريمة في الإصرار على اتباع نفس المنهج، الذي ثبت فشله، وإما بطريقه أعداء الثورة والديمقراطية؟ الذين حولوا البلاد لممتلكات خاصة بهم وحاشية تابعة لهم، لا يعنيهم فيها ذُل وهوان شعب انتفض واستشهد خير أبنائه من أجل أن يسترد كرامته وحريته وخيرات بلاده”.

 

وتابع: "وإذ أنني أربأ بنفسي أن أقبل أي النموذجين، لأَنِّي كنت وما زلت من أول معارضيهم! وعشت وسأظل بإذن الله محافظًا على منهجي ورؤيتي، النابعة من مبادئ لا تتغير ولا تتجزأ تبعًا لمصلحة فصيلتي أو هوىً شخصي! لكل ما سبق أتقدم لحضراتكم باستقالتي من منصب رئيس البرلمان المصري، متمنيًا لكم ولوطننا الحبيب كل الخير".

 

وختم بيانه بالتأكيد على أنه سيظل مؤمنا ومدافعا عن الثورة العظيمة والتي رفع أعظم شعارتها المعبرة عنها في المطالبة بالحرية والعيش والعدالة الاجتماعية. 

 


اقرأ أيضًا:

حصر أموال الإخوان تتحفظ على ممتلكات 30 عضوًا بالمجلس الثوري

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان