رئيس التحرير: عادل صبري 02:25 صباحاً | الاثنين 19 فبراير 2018 م | 03 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

بالصور.. رشوان: معركتي القادمة الحد الأدنى لأجور الصحفيين

بالصور.. رشوان: معركتي القادمة الحد الأدنى لأجور الصحفيين

الحياة السياسية

ضياء رشوان نقيب الصحفيين

بالصور.. رشوان: معركتي القادمة الحد الأدنى لأجور الصحفيين

ممدوح المصري 24 فبراير 2015 16:37

"الحد الأدنى للأجور".. عنوان لمعركة انتخابية يرفعه ضياء رشوان، نقيب الصحفيين المرشح لفترة ثانية لمنصب النقيب، في ٦ مارس المقبل، مشددا على أن الحد الأدنى سيطبق على جميع الصحف " قومية، وحزبية ومستقلة".

 

وأكد رشوان، خلال لقائه الذي استمر لساعات مع محرري النقابات المهنية، بمقر مكتبه بمؤسسة الأهرام، أن هذه المعركة تحتاج لتكاتف جميع الصحفيين حول نقابتهم، بالإضافة إلى مفاوضات مضنية مع رؤساء مجالس إدارات الصحف.

 

وحول تفتيت أصوات التيار الناصري، داخل الجمعية العمومية بمنافسته ليحيى قلاش، قال رشوان، إن كثيرا من النقباء السابقين كانوا محسوبين على تيارات سياسية، والخلفية السياسية جزء من العمل العام، منوهًا بأنه يبتعد عن الشللية والتربيطات الانتخابية كما يردد البعض.

 

ونفى رشوان الحديث عن تفاوضه مع الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة كما تردد، مؤكدًا أن هذا الحديث يعتبر إهانة للجمعية العمومية، مشيرًا إلى أن الحديث عن كونه مرشح الدولة ليس صحيحًا لأنه "مرشح الصحفيين".

 

وأوضح رشوان، أنه قاوم كثيرًا من الأنظمة على مر تاريخه النقابي، سواء كان الرئيس أنور السادات، أو مبارك أو الإخوان، مؤكدًا أنه كان في السجن يوم تولى مبارك السلطة إثر اعتقاله، مشيرًا إلى أنه ظل قرابة ٢٥ عامًا خبيرًا في الحركات الإسلامية.

 

وأكد رشوان، أنه سيعمل على ربط زيادة بدل التدريب والتكنولوجيا سنويا بمعدل التضخم، مع اعتماد ذلك في الموازنة بمجلس النواب، مشيرا إلى أنه حصل على أكبر زيادة في تاريخ بدل التدريب والتكنولوجيا والذي لم يحصل عليها أي من النقباء السابقين.

 

 وعن سبب ترشحه مجددا، قال إنه ليس أمرا شخصيا، فهو لديه ما يشغله، لكنه أعلن إعادة الترشح لاستكمال ما بدأه في الدستور الجديد والذي حصل الصحفيون فيه على مواد لم يحصلوا عليها على مر العصور، مؤكدًا أن لديه ملفات بعضها سيستكمل خلال الأيام القليلة القادمة.

 

وتابع رشوان، أن من بين تلك الملفات هي "إنهاء مشروع إسكان الصحفيين بالسادس من أكتوبر، والذي تعثر منذ 2006، بعد أن كاد ينزع تخصيص الأرض، حتى نجحت النقابة في استلام القطعة الأولى والاحتفاظ بالقطعة الثانية بقرار من مجلس الوزراء".

 

وتعهد المرشح على منصب النقيب، بأن يطرح مشروعًا جديدًا ممولا من صندوق التمويل العقاري لشباب الصحفيين وأسرهم في السادس من أكتوبر، مؤكدًا حصوله على قرار من وزارة الإسكان بالبدء في المشروع.

 

وتابع أن مشروع علاج الصحفيين حدثت به طفرة غير مسبوقة، خاصة أننا دائمًا ما نرى أن المشروع علية مديونيات كثيرة، ولكن ذلك اختفى حتى أصبح لدى المشروع فائض، بالإضافة إلى تحسن الخدمات بالمشروع.

 واختتم رشوان حديثه، بتأكيده عدم تخلي النقابة عن الصحفيين المعتقلين والشهداء، قائلا إن الأحداث التي مر بها الوطن أثرت على الجميع، ومع استشهاد صحفيين قامت النقابة لتبحث عن حقوقهم، وتقتص من القاتل مهما يكن، وجميع الملفات قيد التحقيق، منوهًا بأن المعتقلين من الصحفيين، قامت النقابة متمثلة في الشؤون القانونية وبعض أعضاء المجلس بالحضور مع الزملاء، بالإضافة إلى تدخله أكثر من مرة لدى السلطات في محاولة منه لنقل الزملاء في أماكن تناسب حالتهم الصحية، خاصة أن النقابة تقدمت بقائمة تشمل الصحفيين المعتقلين النقابيين وغير ذلك، للإفراج عنهم بضمان النقابة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان