رئيس التحرير: عادل صبري 07:03 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

قائد القوات المصرية بحرب الخليج 2: ضرب ليبيا سيؤثر على المصريين.. وإجلاؤهم صعب

قائد القوات المصرية بحرب الخليج 2: ضرب ليبيا سيؤثر على المصريين.. وإجلاؤهم صعب

الحياة السياسية

اللواء أركان حرب السابق محمد علي بلال في حواره لـ"مصر العربية"

في حوار لـ"مصر العربية"..

قائد القوات المصرية بحرب الخليج 2: ضرب ليبيا سيؤثر على المصريين.. وإجلاؤهم صعب

اللواء محمد علي بلال: تسليح داعش أمريكي.. ولسنا في حرب داخل ليبيا

هاجر هشام – آيات قطامش 18 فبراير 2015 17:02

مشهد المصريين المذبوحين فى ليبيا كان صادما لعموم المصريين، لكنه فى الوقت نفسه ليس مشهدا جديدا، فالعاملون المصريون فى ليبيا عانوا من عدّة أزمات ومشاكل، كما أنه مرتبط بعدّة عوامل وأطراف متصارعة على الأرض الليبية يجعل من هذه المذبحة واقعة تستحق التحليل.

أيضا ردود الأفعال على الضربة الجوية المصرية، الأخبار التى انتشرت حول تكرارها، والسؤال المطروح هو إمكانية اعتبار مصر فى حالة حرب مع ليبيا؟ وتقبل أطراف الصراع الليبى لدخول المصريين مجال ليبيا الجوى، كلها نقاط وأسئلة نطرحها على اللواء أركان حرب محمد على بلال، قائد القوات المصرية فى حرب الخليج الثانية.

اللواء بلال تحدّث فى حواره لـ"مصر العربية" عن رأيه فى تعامل قوات فجر ليبيا مع أزمة المسيحيين المصريين، قوة داعش وأسلحتها، ووجهة نظره فى التعامل الأمنى مع ملف المصريين فى ليبيا.

كيف ترى تعامل الدولة المصرية مع ملف المصريين العاملين فى ليبيا؟

بعد فشل العمليات الإرهابية بسيناء، تم خطف مصريين أقباط، فى محاولة لإظهار أن الدولة متباطئة فى حماية المسيحيين والاهتمام بحقوقهم.

والدولة شكلت لجنة لمتابعة الأزمة بمجرد ظهور إعلان الاختطاف، فى محاولة لحلها، وهى خطوة متشابهة مع أزمة اختطاف الـ 30 سواقا فى أجدابيا السنة الماضية، واستطاعت اللجنة المشكلة إرجاعهم بسلام بعد مفاوضات مع الخاطفين، إضافة للقرار الصائب من مجلس الدفاع الوطنى، بتوجيه ضربة جوية على درنة، فقد أخذت بثأر المصريين.

ما هو تصورك حول الطريقة المثلى لإجلائهم؟

عملية الإجلاء ليست سهلة، العمالة المصرية فى ليبيا حتى الآن عددها غير معروف بالضبط، والطرق فى كل ليبيا حاليا غير آمنة، والمطارات غير آمنة، ولا يوجد جهة تسيطر على الموقف فى ليبيا نستطيع التنسيق معها، وبالتالى تحرّك مجموعات من المصريين للوصول إلى منطقة يمكن للقوات المسلحة المصرية إجلاؤهم منها أمر صعب.

لذلك فمن الأفضل الاعتماد على القبائل الليبية الصديقة للمصريين، لإيوائهم وحمايتهم عند الحاجة، وننصح المصريين بعدم التجول فى الشوارع إلا للضرورة، كمناطق العمل ومناطق إيوائهم.

كيف يمكننا إذن ضمان أمن وسلامة الجالية المصرية فى ليبيا إذا كانت عملية إجلاؤهم صعبة؟

القوات المسلحة نشرت أرقاما يمكن للمصريين هناك الاتصال بها والتواصل حول أوضاعهم، وإذا كانت هناك أخطار تحيط بهم، كما يجب على المصريين فى ليبيا اتباع النصائح التى توجهها الجهات المسئولة فى مصر لهم حول ضمان سلامتهم، حتى تجد الدولة المصرية طريقة ما لخروجهم سالمين.

ومن يرغب فى الخروج يمكنه التواصل مع الجهات المسئولة فى مصر، وهى قادرة على تأمين خروجه إلى مصر.

بخصوص الضربة الجوية المصرية على درنة.. هل أصابت مدنيين؟

إطلاقا، المنطقة التى تم قصفها منطقة بعيدة عن المدنيين، وهى عبارة عن معسكرات ومخازن ذخيرة محددة بدقة، والطائرات التى استخدمتها القوات الجوية للقصف توجه ذخيرتها عن طريق تقنية الردار التى تحدد الهدف بدقة، والصور التى انتشرت لأطفال ومدنيين مقتولين ليست من درنة، والذين ساعدوا فى انتشارها هم من يروجون أصلا للإرهاب ويعادون من يحاربه.

هل الضربة الجوية المصرية بداية لحرب تخوضها مصر فى ليبيا؟

هناك 3 جهات حدودية مصرية يتم حماية كل منها بجيوش وقوات مناسبة، فالجهة الجنوبية لها عناصرها وقواتها، وكذلك الجهتين الشرقية والغربية، وهى عناصر جاهزة للتعامل مع أى أخطار قادمة من تلك الجبهات الثلاث.

لكن مصر ليست فى حالة حرب حقيقية، أى حرب ضد جيش معاد، لكنها حرب ضد عناصر ومجموعات إرهابية فى مناطق هنا وهناك، ويتم التعامل معها.

هل لهذه الضربة آثار سلبية على المصريين الموجودين فى ليبيا؟

بلا شك سيكون لها تأثير سلبى، ولو جزئى على المصريين هناك، الخوف من تبعات هذه الضربة قد يؤثر عليهم، حتى وإن لم يكن هناك تهديد حقيقى ضدهم، وفى النهاية العملية تركت للمصريين لتقدير حجم المخاطر التى قد يتعرضون لها، إذا وجد أحد نفسه فى خطر حقيقى يمكنه التواصل مع الحكومة المصرية، وهى ستؤمن خروجه.

كيف ترى وصف المؤتمر الوطنى للضربة الجوية المصرية بالعمل الإرهابى على ليبيا؟

المؤتمر الوطنى غير معترف به لدى الحكومة المصرية، مصر نسقت مع الحكومة الليبية والجيش الوطنى الليبى بقيادة اللواء حفتر، وهو الجيش المعترف به من قبل الحكومة الليبية التى أيدت وساندت الخطوة المصرية وطالبت بمزيد من العمليات العسكرية.

وهل هذا التدخل العسكرى يمكن أن يفسر بأن مصر تدعم موقف أحد الأطراف المتصارعة على الآخرين فى ليبيا؟

القوات المسلحة المصرية لم تقم إلا بضربة جوية واحدة، وهذه الضربة تم توجيهها ضد داعش، التى أعلنتها الأمم المتحدة ومجلس الأمن كمنظمة إرهابية، وليس ضد أطراف ليبية أخرى.

كما أن مصر واحدة من الدول التى شاركت فى التحالف الدولى الذى أقامته الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش فى سوريا والعراق، لكنها لم تساند التحالف بعمليات عسكرية حتى ظهور التنظيم فى ليبيا، وبالتالى بموجب القرارات الدولية والتحالف الدولى المنضمة إليه مصر، فهى حاربت داعش فى ليبيا، وليس أى أطراف أخرى متصارعة فى ليبيا.

ما دلالات تشكيك قوات فجر ليبيا فى فيديو ذبح داعش للمصريين؟

قوات فجر ليبيا أعلنت واعترفت بوجود داعش فى ليبيا، وأنها تحارب داعش، فتشكيكها فى الفيديو غير منطقى، كما أنها اعترضت على الضربة الجوية المصرية على لسان متحدثها الرسمى الذى قال إن فجر ليبيا قادرة على إزالة داعش.. فلماذا لم تزلها؟ ولماذا يطلبون المساعدة من أمريكا والتحالف الدولى ويرفضونها من مصر؟

فجر ليبيا تحاول أن تبين الضربة الجوية المصرية كتدخل فى الشئون الليبية، وليس ثأرا للمصريين الذين ذبحتهم داعش، لهذا فهى تشكك فى أن الفيديو كان فى ليبيا من الأساس، لكن الحقيقة أن الأهالى تعرّفوا على أولادهم وأكدّوا أنهم يعملون فى ليبيا.

لكن مصر من المعروف مساندتها لقوات اللواء حفتر، فهل من الممكن أن تكون فجر ليبيا اعتبرت ظهور مصر فى السماء الليبية إضعافا لموقفها هى على الأرض؟

مصر موقفها من النزاع الليبى واضح، على الجميع ترك الاقتتال وإقامة حوار وطنى، وهو ما حاولت إنجازه مع الأطراف الليبية المتصارعة، لكنهم رفضوا، ثم حاولت الدولة المصرية إقامة اجتماع لكنه لم ينجح.

مصر تنادى دائما بوحدة ليبيا لأن استقرار الأوضاع هناك هو تأمين للحدود الغربية لمصر.

ما نوعية الأسلحة التى تقاتل بها داعش؟

أغلبها أمريكية، فمثلا الدبابات التى دخلت بها داعش الموصل أمريكية، وهنا يأتى السؤال حول مصدر هذه الدبابات، بالتأكيد لا يستطيع أحد أن يقوم بتهريب دبابة، وبالتالى أرى أن داعش صناعة أمريكية.

فى المقابل، القوات التى تقاتل داعش تقاتل معظمها أيضا بأسلحة أمريكية، فقوات نور الباشمارجة تمولها تركيا بأسلحة أمريكية والجيش العراقى أسلحته أسلحة أمريكية.

أما مصر، فهى تحاول تنويع مصادر تسليحها، ليس من المعقول أن تكون مصادر التسليح من روسيا والولايات المتحدة فقط، ومن هنا جاءت الصفقة الفرنسية الأخيرة.

ما هى السيناريوهات المتوقعة للصراع فى ليبيا الفترة المقبلة؟

السيناريو المتوقع للأيام القادمة يتوقف على عدّة عوامل، منها قمّة الإرهاب فى نيويورك، والموقف والقرار الدوليين مما يحدث، والدعوة المصرية الفرنسية لانعقاد مجلس الأمن، بناء على هذه العوامل يمكن تحديد ما سيحدث الأيام المقبلة على مستوى الصراع والحرب على الإرهاب.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان