رئيس التحرير: عادل صبري 04:51 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

والد أحد المختطفين في ليبيا: نجلي محتجز منذ أكتوبر الماضي

والد أحد المختطفين في ليبيا: نجلي محتجز منذ أكتوبر الماضي

الحياة السياسية

مصريون عائدون من ليبيا - أرشيفية

مختار: الخارجية قالت لنا هنرد عليكم..

والد أحد المختطفين في ليبيا: نجلي محتجز منذ أكتوبر الماضي

نادية أبوالعينين 18 فبراير 2015 16:59

قال محمد مختار إسماعيل أبوحليجة، إن نجله محمد، وابن عمه، عمر خليل أبوحليجة، اختطفا منذ أكتوبر الماضي، وتم احتجازهما في الكتيبة رقم 204 دبابات التابعة للواء خليفة حفتر.

 

وأضاف والد أحد المختطفين، (من أبناء قرية دمشير بالمنيا)، أن شقيق عمر تلقى اتصالًا من أحد معارفهم في ليبيا، أفاد بأنه تم احتجازه بصحبة ابن عمه في سجون الجيش الليبي، وإنهم منذ 40 يومًا عقب معرفتهم بمكان تواجدهم، ناشدوا الحكومة المصرية، ووزارة الخارجية، التدخل، إلا أن الرد كان: "هنرد عليكم".

 

وتابع "مختار"، عقب ذبح قوات تنظيم داعش المسيحيين المختطفين في ليبيا: ذهبنا مرة أخرى للخارجية، إلا أننا لم نتلق ردًا حول آخر ما توصلوا إليه، "أخدوا أرقام التليفونات مننا، وقالوا لنا لما نوصل لحاجة هنكلمكم".

 

وأشار إلى أن نجله كان يعمل بمحل بقالة، ولكن في أكتوبر الماضى اختفى، ولم يعلموا عنه شيئًا لمدة شهر، وعقب شهر علموا من أحد معارفهم المتواجدين هناك أنهم محتجزون داخل معسكرات القوات الليبية.

 

وكشف "مختار"، أنهم كل فترة يتلقون اتصالًا منهما، حيث يختلسون الاتصال من مكان الاحتجاز، وأكدوا لهم أنهم بخير، ولكن لا أحد يعلم عنهم شيئًا، ويتكرر النداء في كل اتصال "الحقونا".

 

وقال مينا ثابت، الباحث في شؤون الأقليات بالمفوضية المصرية للحقوق والحريات، إن المفوضية أرسلت خطابًا إلى عبد الفتاح السيسي، بتفاصيل وقائع الاختطاف والمعلومات المتوفرة لدى المفوضية، موضحًا أن هناك عددا من المعلومات والتفاصيل يجب التحفظ على ذكرها خاصة بالمصريين المختفين هناك حرصًا على حياتهم.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان