رئيس التحرير: عادل صبري 02:03 مساءً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

رئيس حكومة ليبيا: الضربة المصرية لم تنتهك سيادتنا.. وتركيا الخاسرة

رئيس حكومة ليبيا: الضربة المصرية لم تنتهك سيادتنا.. وتركيا الخاسرة

الحياة السياسية

عبدالله الثني

رئيس حكومة ليبيا: الضربة المصرية لم تنتهك سيادتنا.. وتركيا الخاسرة

صحف 18 فبراير 2015 05:30

 

رفض رئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله الثني ما يقال عن انتهاك الضربة الجوية المصرية على معاقل تنظيم داعش بمدينة درنة لحرمة السيادة اليبية، موضحًا أنها تمت بتنسيق وتواصل بين القيادة السياسية والعسكرية المصرية والليبية، فيما أكد أن الصربات ستمتمر حتى القضاء على داعش.

ونفى «الثني»، في حديث لجريدة الشرق الأوسط اللندنية نشرته في عددها الصادر، اليوم الأربعاء، أن تعقب الضربات الجوية تدخلًا بريًا قائلًا: «هذه المجموعات تنتشر داخل الكهوف وداخل المغارات، ومن الصعب متابعتهم بالقوات البرية.. لكن الضربات الجوية المحددة المواقع مسبقًا سيكون لها تأثير إيجابي في القضاء على هذه المجموعات بعون الله».

 

وعن تورط أنظمة أجنبية في دعم تنظيمات في ليبيا، قال «الثني»: «بكل تأكيد.. ولنكن صرحاء، إذا كان هناك شيء في الماضي بالنسبة لقطر والسودان، ففي الآونة الأخيرة ليس لهم أي دور في دعم هذه المجموعات بكل تأكيد، ولكن في الجانب التركي، بكل تأكيد ما يأتي من تركيا يؤثر تأثيرًا سلبيًا على أمن واستقرار ليبيا، وموقف رئيس الجمهورية (رجب طيب أردوغان) واضح، فحتى السفير الليبي الذي تم استبداله بسفير بآخر لم يمكنوه، وحتى الآن موقف تركيا ليس صحيحًا، وسنضطر إلى اتخاذ إجراءات تجاه هذه الدولة، وفي النهاية تركيا هي الخاسرة، لأن ليبيا بإمكانها التعامل مع أي دولة، والشركات التركية هي التي ستخسر استثماراتها في ليبيا».

 

وطالب «الثني» بتفعيل اتفاقية الدفاع المشترك قائلًا: «علينا نحن العرب أن ندرك الخطورة، وعلينا أن نفعل اتفاقية الدفاع المشترك بجامعة الدول العربية، حتى تكون هي حجر الأساس لتقديم الدعم. علينا نحن الدول العربية أن يكون لنا كيان نجتمع فيه لتوحيد الصف ولمحاربة هذه الظاهرة التي تسيء للإسلام والمسلمين».

أخبار ذات صلة:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان