رئيس التحرير: عادل صبري 06:12 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

المفوضية المصرية: 7 مسيحيين لا يزالون مختطفين داخل ليبيا

المفوضية المصرية: 7 مسيحيين لا يزالون مختطفين داخل ليبيا

الحياة السياسية

المسيحيون المختطفون من قبل داعش

في خطاب للسيسي

المفوضية المصرية: 7 مسيحيين لا يزالون مختطفين داخل ليبيا

نادية أبوالعينين 17 فبراير 2015 11:48

أرسلت المفوضية المصرية للحقوق والحريات، خطابا للرئيس عبد الفتاح السيسى، حول المعلومات التى تمتلكها عن 7 حالات لمصريين لا يزالوا مختطفين داخل الأراضى الليبية، وطالبته باتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل بيان مصيرهم.

وأوضح الخطاب المرسل، اليوم، أن مصير هؤلاء ما يزال مجهولاً ولم تعلن داعش مسئووليتها عن اختطافهم، مشيرا إلى انه في يوم 24 اغسطس 2014 تعرض أربعة مسيحيين للخطف أثناء محاولتهم العودة إلى الحدود المصرية عبر الطريق البرى، وتم استيقافهم على حدود مدينة سرت الليبية عقب أن خرجوا من طرابلس في طريقهم لمعبر السلوم.

وأشارت المفوضية انها حصلت على شهادة أحد الشهود العيان "المسلم الديانة" الذى تم إطلاق صراحه عقب سؤالهم عن معتقدهم الدينى والتحفظ على المسيحيين منهم وهم: "جمال متى حكيم، رأفت متى حكيم، رومانى متى حكيم، عادل صدقى حكيم"، وأعقب ذلك اختطاف شخص يدعى "مينا شحاتة عوض"، فى 26 أغسطس بنفس المنطقة.

وفى 12 سبتمبر 2014، اختفى مصريان وهم: "شنودة سامي عدلي عطية، عبد الفتاح عبد الجواد البحيري" في مدينة مصراتة الليبية حيث خرجوا من محل عملهم حوالي الرابعة عصراً ثم اختفوا ولم يتم التعرف علي مصيرهم و لم يتم العثور علي السيارة التي كانوا يستقلونها.
 

وطالبت المفوضية فى خطابها بسرعة الوصول للمعلومات الدقيقة بشأن مصيرهم والوقوف على حقيقة أوضاعهم وأماكن اختفائهم، وما إن كانوا على قيد الحياة ام لا.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان