رئيس التحرير: عادل صبري 01:21 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"فيري": لن يتنازل الإسلاميون عن السلطة بسهولة

فيري: لن يتنازل الإسلاميون عن السلطة بسهولة

الحياة السياسية

حريق مكتب الإرشاد - أرشيف

بعد 80 عامًا تحت الأرض..

"فيري": لن يتنازل الإسلاميون عن السلطة بسهولة

"لوبوان" الفرنسية تسأل: كيف "خسر" الإخوان مصر؟

أ ش أ 03 يوليو 2013 13:28

ركزت مجلة "لوبوان" الفرنسية اليوم الأربعاء، على وضع جماعة "الإخوان المسلمين" اليوم في مصر على ضوء التطورات المتسارعة التي تشهدها البلاد.


وذكرت "لوبوان" أن الإسلاميين، المعارضين التاريخيين لمبارك، يوجدون الآن في نفس موقف الرئيس السابق "لكنهم لم يقولوا كلمتهم الأخيرة".


 وأضافت أن "السيناريو الحالى في مصر هو نفس السيناريو الذي شهدته مصر أثناء ثورة يناير، حين كان هناك آنذاك تعبئة شعبية في ميدان التحرير دفعت الجيش في فبراير 2011 إلى رحيل الرئيس السابق مبارك الذي لم يكن أمامه سوى خيار التنحى".


وأضافت أنه "بعد ذلك بنحو عامين، ميدان التحرير شهد مرة أخرى نفس الحشد ولكن بشكل أكبر منه في عام 2011 حيث يطالب المتظاهرون الرئيس محمد مرسي، أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مرحلة ما بعد مبارك، بالرحيل".


وتابعت "لوبوان" قائلة إنه "وفي مواجهة خطر نشوب "حرب أهلية" فإن الجيش عاد مرة أخرى إلى المشهد وأعطى مهلة 48 ساعة لتلبية "مطالب الشعب". وبناء على ذلك تظاهرت عدة ملايين من أبناء الشعب المصري يوم الأحد الماضى في أنحاء البلاد وهم يهتفون "مرسي ارحل"، واعتبرت الصحيفة تلك المظاهرات هي الأكبر في تاريخ مصر. وشارك بها شباب الثوار، والطبقات الشعبية التي تعاني بسبب الأزمة الاقتصادية.

 

في هذا السياق، نقلت "لوبوان" عن جون نويل فيري مدير مركز أبحاث "سى أن أس أر" قوله إن "حصيلة جماعة الإخوان المسلمين كارثية" وفشلوا في الناحيتين الاقتصادية والديمقراطية، كما أنهم غير قادرين على استعادة السلام المدني، ورأت المجلة أنه بعد 80 عاما من النضال "تحت الأرض" لتنتهى بالوصول إلى السلطة بفضل "الربيع العربي"، فمن الصعب لهؤلاء "الإسلاميين المعتدلين" أن يتخلوا عن السلطة بسهولة، بحسب المجلة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان