رئيس التحرير: عادل صبري 12:08 صباحاً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

دار الإفتاء تفتي بحرمة إراقة الدماء

دار الإفتاء تفتي بحرمة إراقة الدماء

الأناضول 03 يوليو 2013 12:44

أفتت دار الإفتاء المصرية بحرمة إراقة الدماء تحت دعوى "حماية  الشرعية"، وأهابت في بيان لها "كل جموع الشعب المصري العظيم على اختلاف انتماءاتهم وأطيافهم بضبط النفس والبعد كل البعد عن المشاحنات والمصادمات التي قد تؤدي لمزيد من العنف وإراقة الدماء".

 

وفي بيانها الذي أصدرته صباح اليوم الأربعاء وحصل مراسل الأناضول على نسخة منه، جددت دار الإفتاء تأكيدها على "حرمة كل الدماء المصرية التي ترقى في الإسلام إلى أن تكون أكبر عند الله من حرمة الكعبة ومن زوال الدنيا، لقوله (الرسول محمد) صلى الله عليه وآله وسلم: (لزوال الدنيا أهون على الله من قتل رجل مسلم)، وقوله: (المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره، كل المسلم على المسلم حرام دمه وعرضه وماله).

 

كما شددت دار الإفتاء على تحريمها حمل السلاح في المظاهرات أيًا كان نوعه لأنه يوقع حامله في إثم عظيم، لأن فيه مظنة القتل وإهلاك الأنفس التي توعد الله فاعلها بأعظم العقوبة وأغلظها في كتابه الكريم فقال: "ومن يقتل مؤمنًا متعمدًا فجزاؤه جهنم خالدًا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابًا عظيمًا"، وقال صلى الله عليه وسلم: "سباب المسلم فسوق وقتاله كفر".

 

وبلغت حصيلة القتلى في المواجهات المتقطعة بين مؤيدي ومعارضي الرئيس المصري محمد مرسي منذ الأحد الماضي وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم، في القاهرة وعدة محافظات 32 قتيلا، بحسب إحصائية للأناضول أعدتها اعتمادا على بيانات رسمية ومصادر طبية

.

وتتجمع حشود من معارضي مرسي في ميدان التحرير وسط القاهرة وحول قصري الاتحادية والقبة الرئاسيين شرقي العاصمة لمطالبته بالرحيل وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، فيما تعتصم حشود مؤيديه بميداني رابعة العدوية شرقي العاصمة و"نهضة مصر" غربي القاهرة، دفاعا عن شرعية الرئيس.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان