رئيس التحرير: عادل صبري 09:52 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الدفاع في التخابر: "الفيس بوك" كان مصدر معلومات محمود وجدي

الدفاع في التخابر: الفيس بوك كان مصدر معلومات محمود وجدي

الحياة السياسية

وزير الداخلية السابق محمود وجدي

الدفاع في التخابر: "الفيس بوك" كان مصدر معلومات محمود وجدي

عمرو ياسين 31 يناير 2015 12:32

دفع أسامة الحلو دفاع المتهمين عيد دحروج وسامي أمين، في مرافعته بقضية "التخابر"، بعدم صلاحية الاستناد لأقوال شهود الإثبات، حيث إنّ جميعهم من شهود قضية الهروب من سجن وادي النطرون، وعلى رأسهم اللواء محمود وجدي وزير الداخلية السابق.


وأشار الحلو، إلى أنّه في 31-1-2011 تولي وجدي الوزارة بعد الأحداث، وشهد أمام المحكمة أنّه كان متابعًا للقضية من خلال وسائل الإعلام وشبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك". كما أنّ الشاهد خالد زكي عكاشة، أكّد أنّه جاء للشهادة متطوعًا بعد دعوى رئيس محكمة الإسماعيلية لمن لديه معلومات بأن يتقدم بها، وأنّه حصل على معلوماته من الإنترنت ومما تردّد على لسان الأهالي.

كانت النيابة العامة قد وجهت للمتهمين، تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.

اقرأ أيضا:

بالصور.. محلب ووزيرا الدفاع والداخلية يتقدمون جنازة قتلى سيناء

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان