رئيس التحرير: عادل صبري 09:21 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

قيادي بالنور: عناد الرئاسة سيكون انتحارًا سياسيًا ودعويًا

قيادي بالنور: عناد الرئاسة سيكون انتحارًا سياسيًا ودعويًا

الحياة السياسية

شريف طه عضو الهيئة العليا للنور

أكد على ضرورة التهدئة

قيادي بالنور: عناد الرئاسة سيكون انتحارًا سياسيًا ودعويًا

أماني عبد الرحمن 02 يوليو 2013 08:51

قال عضو الهيئة العليا بحزب النور شريف طه: "إن عناد الرئاسة والتهديد بالصدام مع المؤسسة العسكرية سيكون انتحارًا سياسيًا ودعوىًا".

 

وأضاف شريف طه، في تصريحات إلى "مصر العربية"، أن حل الأزمة الدائرة حاليًا يتمثل في الدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة عن طريق الاستفتاء"، مؤكدًا أن "دخول التيار الإسلامي في مواجهة مع الشعب فضلاً عن الجيش، هي مواجهة خاسرة معلومة العواقب".

 

وأكد أن من يظن بأن التيار الإسلامي يمكنه أن يواجه شعبًا بأجمعه فهو واهم، ولفت إلى أن الصدام مع الشعب أو الجيش يعني دماء بلا فائدة وسيسقط الرئيس بعدها لا محالة؛ فضلاً عن الخسارة الدعوية في الشارع التي قد تمتد عقودًا.


وأشار طه إلى أن هناك معلومات تؤكد أن الجيش يمكنه، إعداد إعلان دستوري، وهذا أمر متوافق عليه من جميع مؤسسات الدولة من جيش ومخابرات وأمن قومي، بحسب قوله، مضيفًا أن هذا الإعلان يعني سقوط كل شيء والرجوع لنقطة الصفر وخسارة كل المكتسبات.

 

وأوضح شريف طه أن بيان القوات المسلحة ترك ترتيب الأحداث للتفاوض والتحاور، وأنه من الأفضل لحل الأزمة البدء في تغيير الحكومة ثم الانتخابات النيابية ثم الانتخابات الرئاسية المبكرة ومن يظن أنه يمكن بقاء الرئيس على جثث وأشلاء ودماء المصريين فهو لا يعرف طبيعة الشعب المصري ولا يقدر عواقب الأمور جيدًا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان