رئيس التحرير: عادل صبري 08:23 صباحاً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

25 قتيلاً فى صفوف المؤيدين والمعارضين لمرسي

خلال أسبوع..

25 قتيلاً فى صفوف المؤيدين والمعارضين لمرسي

أحمد جمال/ الأناضول 01 يوليو 2013 13:00

أسفرت الاشتباكات المتقطعة التي جرت بين مؤيدين ومعارضين للرئيس محمد مرسي منذ نحو أسبوع وحتى اليوم الإثنين في القاهرة وعدد من محافظات مصر إلى سقوط 25 قتيلاً ومئات الجرحى، بينهم 16 قتيلاً سقطوا خلال الـ24 ساعة الماضية، 8 منهم عند المقر الرئيسي لجماعة الإخوان المسلمين، بحسب إحصائية لـ"الأناضول" أعدتها اعتمادًا على إحصائيات رسمية ومصادر طبية وأمنية.


وتشهد مصر منذ نحو أسبوع مواجهات متقطعة بين مؤيدين ومعارضين للرئيس المصري محمد مرسي، بلغت ذروتها أمس الأحد في ذكرى مرور عام على توليه الحكم( 30 يونيو 2012) بالحشود الضخمة التي ضمتها تظاهرات لكلا الطرفين، حيث يطالب المعارضون بتنحية مرسي وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، فيما يؤكد مؤيدوه على شرعيته كونه رئيسًا منتخبًا.


وقبل اندلاع مظاهرات أمس كانت حصيلة القتلى الذين سقطوا في الاشتباكات التي بدأت الأحد قبل الماضي بين مؤيدي ومعارضي مرسي 9 قتلى، بحسب مصادر أمنية وطبية وإحصائيات رسمية.


فيما أعلن يحيى موسى، المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية، في بيان حصل مراسل الأناضول على نسخة منه، أن عدد القتلى في الاشتباكات بين المؤيدين والمعارضين لمرسي منذ أمس وحتى ظهر اليوم بلغ 16 حالة وفاة، بالإضافة إلى إصابة 781 آخرين.


وأضاف البيان أن "حالات الوفاة من بينهم حالة واحدة فى كل من محافظات بنى سويف  والإسكندرية وكفر الشيخ والفيوم، إضافة إلى 3 حالات وفاة فى محافظة أسيوط، و9 حالات بالقاهرة من بينهم حالة وفاة أمام قصر الاتحادية الرئاسي   و8 حالات أمام مقر جماعة الإخوان المسلمين بالمقطم.


وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن "جميع المصابين خرجوا من المستشفيات بعد تحسّن حالتهم، عدا 182 مصابًا فقط مازالوا يتلقون العلاج".


ويخشى المصريون أن تتحول مظاهرات المؤيدين والمعارضين إلى أحداث عنف واسعة جراء حالة الاستقطاب الحادة التي تسود الساحة السياسية، خاصة أن قوى إسلامية مازالت تعتصم دفاعًا عن شرعية الرئيس لحكمه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان