رئيس التحرير: عادل صبري 03:57 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بديع: لفقوا لي 41 قضية لخلافات السياسية

بديع: لفقوا لي 41 قضية لخلافات السياسية

الحياة السياسية

محمد بديع المرشد العام للأخوان المسلمين

بديع: لفقوا لي 41 قضية لخلافات السياسية

عمرو ياسين 11 يناير 2015 17:08

سمحت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، في القضية المعرفة بـ"غرفة عمليات رابعة"، لمحمد بديع مرشد جماعة الإخوان بالحديث، حيث قال: "لفقت لي 41 قضية انتقامًا منى للخلافات السياسية بعد الانقلاب العسكري".

وأضاف بديع: "قتلوا نجلى برصاص ميري، ونحن نقول للشعب المصري لا يضيع حق وراءه مطالب، فالشعب ذاق الحرية في سنة كاملة أيام حكمنا ما هاجمنا فيه على صفحات الإعلام".

وأقسم قائلا: "أقسم بالله لم ألتقِ أحدًا منذ 5 يوليو بعد الانقلاب حتى تم اعتقالي".

وتابع: "ظلمنا في كل العصور ولكننا نخرج أكثر صلابة مما سبق، وأشرف أنني كنت ألتقي قيادات فلسطين والفصائل الفلسطينية، واتفقنا على الجهاد ضد العدو الصهيوني وذلك بداخل مكتب الإرشاد".

وأكد أن المستهدف ليس جماعة الإخوان المسلمين ولكن الإسلام، مضيفا "ونحن في وقت حرق مقراتنا بتحريض من وسائل الإعلام لم نقتل أحدًا، بل قتل منا".

وأشار بديع إلى أن تلفيق التهم أغرب ما مر به ومنها حكم الإعدام غيابيا في أحداث المنيا، حيث تم إثبات هروبه رغم كونه بحوزة النيابة منذ أن تم القبض عليه.

وأردف مرشد الإخوان قائلا: "روحي فداء للوطن وللشعب المصري، وهذه القضايا لن ينساها التاريخ"، لافتا إلى أن الرئيس محمد مرسى قام بوقفة أمام دار القضاء العالي للدفاع عن القضاء ، فرد عليه القاضي "كان يريد حبسنا".

وأكمل بديع "أعتز أنني مصري تحت رئاسة الرئيس محمد مرسى وليس حكم المرشد كما يقولون، وحسبى الله ونعم الوكيل" فرد القاضى "أنت بتتحسبن عليا" فأجاب بديع "إذا ظلمتني فنحن أمام قضاء عادل ونسأل الله أن تكون منهم".

عقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، وعضوية المستشارين ياسر ياسين وعبد الرحمن الحسينى وسكرتارية أحمد صبحى عباس.

كانت النيابة قد وجهت إلى المتهمين اتهامات عدة تتعلق بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة، وإشاعة الفوضى في البلاد عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، كما اتهمتهم أيضًا بالتخطيط لاقتحام وحرق أقسام الشرطة والممتلكات الخاصة والكنائس.

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان