رئيس التحرير: عادل صبري 06:56 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

محامي الشيخة يدفع بتناقض تحريات التخابر مع نظيرتها بقضية القرن

محامي الشيخة يدفع بتناقض تحريات التخابر مع نظيرتها بقضية القرن

عمرو ياسين 22 ديسمبر 2014 10:57

دفعت هيئة الدفاع عن كل من "أسعد الشيخة"، و "محيي حامد" نائب رئيس ديوان رئيس الجمهورية 2012 عام و "مستشار الرئيس السابق محمد مرسي، بـ 5 دفوع قانونية لنفي الاتهامات الموجهة إليهم في قضية التخابر المتهم فيها أيضا مرسي و35 آخرين من قيادات جماعة الإخوان المسلمين .

ودفعت الهيئة في بداية حديثها أمام محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة ببطلان إذن قاضي التحقيق بالقبض والتفتيش بالنسبة  للمتهم "محىي حامد "لبنائه علي تحريات منعدمه وباطلة وهزلية ومخالفة للحقيقة والواقع و متعارضه مع ما ساقته ذات الجهات من تحريات مختلفة في القضايا المتهم فيها حسني مبارك وحبيب العادلي ومساعديه وقضايا قتل المتظاهرين المتهمة فيها الداخلية.

كما دفع ببطلان القبض والتفتيش والحبس و ما ترتب عليه من إجراءات بالنسبة للمتهم أسعد الشيخة لأنه كان وليد قرصنة وخطف وحجز بدون وجه حق ممن لا يتمتع بهذا الحق في ثكنات عسكريه ليست من أماكن الحجز المنصوص عليها قانونا.

دفع أيضا  ببطلان تحقيقات النيابة وقاضي التحقيق وما عاصرها و تلاها من إحالة لعدم الشفافية والتمييز بين المواطنين والانحياز لفريق على حساب آخر و لانعدام الحيادية و لمخالفة مواد 63 و 206 من الدستور و المواد 29 و 31 و 131 و 134 و 149 من تعليمات النيابة العامة.

أكد بطلان التحريز وعدم سلامة الأحراز بالنسبة للمتهم محيي حامد التي ضبطت بمسكنه بالشرقية لجهالة زمان التفتيش والمكان التي ضبطت فيه المضبوطات على وجه التحديد في المسكن ولجهالة أسماء القوة المرافقة للضابط و لجهالة المتواجدين بالمسكن من أسرة المتهم، وتجهيل إجراءات التحريز لخلو الحرز من مواضع الاختام.

 
تضم القضية 20 متهمًا محبوسًا بصفة احتياطية على ذمة القضية، يتقدمهم محمد مرسي وكبار قيادات تنظيم الإخوان، على رأسهم المرشد العام للتنظيم محمد بديع وعدد من نوابه وأعضاء مكتب إرشاد التنظيم وكبار مستشاري الرئيس المعزول، إضافة إلى16 متهما آخرين هاربين أمرت النيابة بسرعة إلقاء القبض عليهم، وتقديمهم للمحاكمة محبوسين احتياطيًا.

أسندت النيابة العامة إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، لارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي.

 

اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان